التخطي إلى المحتوى

تسعى شركة الهواتف والتكنولوجيا الأمريكية «آبل» إلى أنها ستسرع من تطوير سيارتها الكهربائية بهدف إطلاقها في وقت مبكر من عام 2025.

وتركز شركة التكنولوجيا العملاقة جهودها على تقديم سيارة ذاتية القيادة بعد أن تم وضع المشروع تحت قيادة «كيفن لينش»، نائب رئيس Apple للتكنولوجيا، الذي قاد تطوير «Apple Watch»، حسبما ذكرت بلومبرج.

وأشارت صحيفة «نيويورك بوست» أن تقارير كشفت أن ارتفاع سعر سهم شركة «آبل» إلى أكثر من 2%، وهو أعلى مستوى على الإطلاق، حيث وصلت عند 157.87 دولارًا للسهم الواحد، الأسبوع الماضي.

يقال إن الشركة تهدف في إطلاق السيارة بحلول عام 2025، بدلاً من تأجيل طرحها إلى فترات زمنية بين خمس إلى سبع سنوات والذي كان بعض مهندسيها يخططون له سابقًا.

لكن يقال إن البعض متشكك في التوقيت، وذلك سيحتاج إلى المزيد من العمل على تصنيع السيارة بالإضافة إلى ميزات الأمان الخاصة بها.

كانت الشركة تختبر تقنيتها على سيارات الدفع الرباعي لكزس، لكن شركة «Vanarama» البريطانية طورت تصورًا لما يمكن أن تبدو عليه السيارة، بناءً على بعض براءات الاختراع التي قدمتها شركة «أبل».

وأشارت «فاناراما» إلى أنه «يمكن تخصيص موضع أدوات التحكم بالكامل اعتمادًا على ما يفضله السائق، مع عدد لا حصر له تقريبًا من التركيبات».

ومع ذلك، ذكرت وكالة «بلومبرج» أن شركة آبل تهدف إلى تصميم بدون عجلة قيادة أو دواسات، ومن المحتمل أن يواجه الركاب بعضهم البعض، على غرار الطريقة التي يجلسون بها في سيارة «ليموزين».

لكنها تواصل تحسين ميزات السلامة لمركباتها ذاتية القيادة، مما يمثل تحديات مثل اكتشاف الظروف الجوية المختلفة.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *