التخطي إلى المحتوى

أثارت القائمة التي أعلنها الاتحاد الدولي لكرة القدم «فيفا» للمدربين المرشحين لجائزة أفضل مدرب في العالم حالة من الجدل في الأوساط العالمية في ظل اعتمادها على النتائج فقط دون النظر لما قدمه المدربون في العام الماضي.

وأعلن الاتحاد الدولي لكرة القدم «فيفا» أمس الاثنين 22 نوفمبر 2021 قائمة أفضل المدربين المرشحين للفوز بلقب أفضل مدرب في العام 2021، كما يعلن فيفا يوم 17 من شهر يناير 2022 في حفل افتراضي بسبب ظروف فيروس كورونا اسم المدرب الفائز بلقب «ذا بيست» في 2021.

وضمت القائمة التي أعلنها الاتحاد الدولي لكرة القدم اليوم أسماء 7 مدربين، وهم: الإيطالي أنطونيو كونتي (المدير الفني لفريق توتنهام الإنجليزي)، الألماني هانز فليك (المدير الفني لمنتخب ألمانيا)، الإسباني بيب جوارديولا (المدير الفني لفريق مانشستر سيتي الإنجليزي)، الإيطالي روبيرتو مانشيني (المدير الفني لمنتخب إيطاليا)، الأرجنتيني ليونيل سكالوني (المدير الفني لمنتخب الأرجنتين)، الأرجنتيني دييجو سيميوني (المدير الفني لفريق أتلتيكو مدريد الإسباني) والألماني توماس توخيل (المدير الفني لفريق تشيلسي الإنجليزي).

وخلت القائمة التي أعلنها الفيفا من اسم كريستوف جالتييه رغم قيادته فريق ليل في العام الجاري لاقتناص لقب الدوري الفرنسي من بين أنياب العملاق باريس سان جيرمان وقيادة ليل للقب الدوري الأول منذ نحو 10 سنوات.

كما لم تضم القائمة اسم الإسباني لويس إنريكي المدير الفني لمنتخب إسبانيا والمدرب الأكثر تطوراً في أوروبا بعدما صنع منتخباً مميزاً من مجموعة من الشباب، فضلاً عن الفرنسي ديدييه ديشامب المدير الفني لمنتخب فرنسا والذي قاد الديوك الزرقاء الفرنسية للتتويج ببطولة دوري الأمم الأوروبية.

كما تحدثت بعض الجماهير عبر وسائل التواصل الاجتماعي عن أحقية الألماني يورجن كلوب في التواجد بالقائمة في ظل ما صنعه مع فريق ليفربول في الفترة الماضية.

الجدير بالذكر أن الألماني هانز فليك المدير الفني لمنتخب ألمانيا توج بجائزة أفضل مدرب في العالم خلال العام الماضي 2020 بعد أن قاد بايرن ميونخ لتحقيق الثلاثية التاريخية، وينتظر أن تشهد الأيام المقبلة تصفية المدربين السبعة المختارين إلى قائمة جديدة تضم 3 أسماء فقط.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *