التخطي إلى المحتوى

قرية إمياى مركز طوخ بمحافظة القليوبية، من القرى القلائل على مستوى الجمهورية التى لا تعانى من مشكلة البطالة، حيث يوجد بها أكثر من 150 ورشة لتصنيع وتشكيل جريد النخل إلى «الأقفاص» المستخدمة فى تعبئة الفاكهة والخضراوات وغيرهما من المنتجات الزراعية، إضافة لأقفاص العيش.

«القفاص».. مهنة الأجداد مهددة بالانقراض

وتضم القرية أكثر من 5 آلاف «حرفى» يطلق عليهم اسم «القفاصين»، ويعمل بها جميع الأعمار من أطفال حتى كبار السن، رجال ونساء وفتيات وشباب من جميع مراحل التعليم وحتى التعليم الجامعى.

«القفاص».. مهنة الأجداد مهددة بالانقراض

وكمثلها من باقى الحرف اليدوية، يعانى أهالى القرية والعاملون بالمهنة من عدم توفيق أوضاعهم ومساعدتهم من قبل الحكومة، كما تعانى هذه المهنة التى باتت مهددة بالانقراض بسبب المخاطر التى يتعرض لها العاملون بها، فمنهم من فقد أجزاء من قدميه ويديه بسبب الأدوات التى تستخدم فى الصناعة.

«القفاص».. مهنة الأجداد مهددة بالانقراض

بالإضافة إلى آلام الرقبة والغضروف، بسبب طبيعة الصناعة من الجلوس لساعات طويلة، وفى نفس الوقت لا يوجد تأمين صحى ولا معاشات، ورغم ذلك يضحون بصحتهم من أجل كسب لقمة العيش وسد احتياجاتهم الأسرية والمعيشية.

«القفاص».. مهنة الأجداد مهددة بالانقراض
«القفاص».. مهنة الأجداد مهددة بالانقراض
«القفاص».. مهنة الأجداد مهددة بالانقراض
«القفاص».. مهنة الأجداد مهددة بالانقراض
«القفاص».. مهنة الأجداد مهددة بالانقراض

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *