التخطي إلى المحتوى

بعد نجاح عملية زارعة قلب خنزير معدل وراثيا في جسم إنسان أمريكي يدعى ديفيد بينيت، البالغ من العمر 57 عاماً، وتعد هذة العملية فريدة من نوعها وقد أثارت جدلاً على المستوى الثقافي بين رواد المواقع الاجتماعية، فكان لا بد من استشارة مختصين في هذا المجال.

حيث وضح الدكتور فراس خليل استشاري ورئيس قسم جراحة القلب بمستشفى الملك فيصل التخصصي، أن القلب ليس له علاقة بالتحكم في المشاعر وهذا كله من نسيج الخيال سواء كان قلب من إنسان إلى إنسان أخر أو قلب حيوان كما حدثت في هذه الحالة للمريض ديفيد بينيت، بعد إجراء العملية التي استمرت لمدة 7 ساعات كاملة لم يطرأ عليه تغير في  مشاعرة وهو الآن بصحة جيدة.

هل أجريت تجارب على حيوانات أخرى ولماذا قلب الخنزير بالذات؟

وأضاف الدكتور خليل ردا على سؤال خلال اتصال عبر الهاتف من برنامج هلا المذاع على قناة روتانا الخليجية، نعم توجد تجارب على حيوانات كثيرة مثل البقر والغنم والفئران والجمال، ولاحظ اختلاف أشكال قلوب كل منهم فهناك قلوب تكون بالطول وأخرى بالعرض، بالإضافة إلى اختلاف عدد الحجرات أو تجاويف القلب التي يمكن أن تكون 6 أو 8 مقارنة بعدد حجرات الإنسان المكونة من 4 حجرات فقط مما يعني اختلاف الصفات التشريحية، أما بالنسبة إلى حيوان الخنزير أثبت التجارب أن الصفات التشريحية الخاصة بالقلب متشابها بينه وبين الإنسان من حيث حجم العضو وعدد الحجرات والصمامات والشرايين وكهربائية القلب متوافقة جدا.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *