التخطي إلى المحتوى

فيما كثف تحالف دعم الشرعية بقيادة السعودية تغطيته الجوية ودمر تحصينات مليشيا الحوثي ، يواصل الجيش الوطني وكتائب العمالقة التقدم من مختلف المحاور جنوب مأرب.

أفادت مصادر عسكرية أن القوات تحرز تقدما في جبال البلق الشرقية وتمكنت من تحرير عدد من المواقع اليوم (السبت) بعد فرض حصار على المليشيات من مختلف الجهات ، مؤكدة أن المليشيات لجأت إلى فتح مواقع رملية ويجري حاليا. تعاملت معة.

ولفتت إلى أن المليشيات فرت من اللجمة والعقد الرملي والنقعة شرقي بلوك ، مبينة أن كتائب العمالقة تقع على بعد حوالي 5 كيلومترات من جبال الماع الإستراتيجية التي تفصل حارب. مديرية من ناحية جوبا وان كتائب العمالقة تمكنت من تفكيك عشرات الالغام. .

من جهة أخرى أفاد المركز الإعلامي لمحافظة البيضاء ، بأن مقاتلي تحالف دعم الشرعية استهدفوا آليات وعناصر للحوثيين في غارتين بمديرية السماع بمحافظة البيضاء ، مؤكدا أن الغارة الأولى استهدفت. راجمة صواريخ باليستية قرب المعهد الفني بمديرية السماع وقتل 7 من الحوثيين كانوا فيها بعد أن أرسلوا 3 صواريخ باليستية استهدفت محافظة شبوة ، فيما استهدفت الثانية دوريتين وقتلت من فيهما قرب خزان المياه في محافظة شبوة. مدينة السومة.

في غضون ذلك لجأت مليشيا الحوثي إلى تزوير وثائق رسمية صادرة عن عمليات كتائب العمالقة لإرباك الحملة العسكرية والإعلامية ومحاولة البحث عن انتصارات وهمية والسعي لتفكيك مراتب الشرعية عبر الأكاذيب الإعلامية.

وكذبت كتائب العمالقة عددا من الوثائق التي تداولتها حسابات موالية للحوثيين على صفحات التواصل الاجتماعي ، مؤكدة أن كل هذه الوثائق مزورة وغير صحيحة وتأتي في إطار هزائم الحوثيين.

وفي أعقاب الهزائم أعدمت المليشيا الزعيم العشائري عبد الرحمن مرداس واثنين من أقاربه في محافظة صعدة بعد أن رفضوا أوامر حشد مقاتلين.

وقالت مصادر محلية ، إن مجموعات بقيادة المشرف الحوثي علي سيلة ، أطلقت النار على مرداس واثنين من أقاربه على الطريق الرابط بين مدينة صعدة وخولان بن عامر ، الخميس الماضي ، وهربوا بعد تأكيد وفاتهم ، مؤكدة أن الخلاف مع الميليشيات قد نشأ. بعد معارضته للتعبئة والتحرك للمشاركة في جبهات القتال. الحوثيون في مأرب وشبوة.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *