فضل قراءة سورة الكهف يوم الجمعة

فضل سورة الكهف يوم الجمعة لقد اختص الله الأمة الإسلامية بيوم الجمعة خير يوم اشتمل على العديد من المزايا والفضائل، وهذا بنص قول النبي صلى الله عليه وسلم خير يوم طلعت فيه الشمس يوم الجمعة.

سبب قراءة سورة الكهف يوم الجمعة

يوم الجمعة هو يوم جعل الله فيه من الخيرية عن باقي الأيام لإقامة الطاعة فيه، وذلك لأنه يوم خلق الله فيه آدم عليه السلام، وأدخله الجنة فيه، وأيضًا يكون البعث أي القيامة، وفيه تعرض الصلاة على النبي صلى الله عليه وسلم، وما من مسلم يموت في ذلك اليوم إلا وحفظة الله من فتنة القبر، ولذلك هو من خير أيامنا.

فضل قراءة سورة الكهف يوم الجمعة 

الكهف من السور المكية، أي التي نزلت على النبي صلوات ربي وسلامه عليه بمكة، وترتيبها الثامن عشر بين السور، واشتملت السورة الكريمة على العديد من القصص قصتها على المؤمنين.

حكم قراءة سورة الكهف يوم الجمعة 

لقد حث النبي المسلمين على المداومة على قراءة سورة الكهف كل يوم جمعة، لما فيها من الفضائل التي ينالها المسلم، من قرأ سورة الكهف يوم الجمعة كما نزلت كانت له نور يوم القيامة، وفي حديث آخر عن فضل قراءة سورة الكهف، أن الله تعالى أضاء له من النور ما بينه وبين البيت العتيق، تنير للمسلم قلب ووجهه، وقد كان الصحابي الجليل ابن عمر رضي الله عنهما يداوم عليها لما علم ما فيه من خيرات، إذا سورة الكهف من مستحبات يوم الجمعة

حصن من المسيح الدجال

عصمة لمن أراد أن يعصمه الله من فتنة المسيح الدجال، فمن حفظ أواخر عشر آيات من سورة الكهف يوم الجمعة وخرج الدجال فهو في حفظ من شره كما جاء في رواية الحديث الشريف [من قرأ عَشْرَ آيات من آخر الكهف عُصِم من الدجال].

وقت قراءة سورة الكهف يوم الجمعة 

الوقت الأنسب لقراءة سورة الكهف يبدأ من وقت غروب شمس يوم الخميس فهي داخله في وقت جواز القراءة إلى غروب شمس يوم الجمعة، ودليل ذلك قول النبي صلوات ربي وسلامه عليه (من قرأها ليلة الجمعة)، وتقرأ سرًا وجهرًا قبل الصلاة أو بعدها.

التعليقات مغلقة.