التخطي إلى المحتوى

في إطار قرار الدكتور مصطفى مدبولي رئيس مجلس الوزراء بتشكيل لجنة عليا برئاسته، وبعضوية الوزراء والمسئولين المعنيين للاستعداد لتنظيم استضافة مصر لمؤتمر الأطراف لتغيرالمناخ القادم cop27 بشرم الشيخ، عقدت الدكتورة ياسمين فؤاد وزيرة البيئة عدد من الاجتماعات مع وزراء المالية، والتخطيط والتنمية الاقتصادية، والتعاون الدولى وذلك للتنسيق وتحديد الادوار والمسئوليات، ودور الوزارات واللجان الفرعية المختلفة للمسارات الفنية والسياسية واللوجستية.

وأوضحت الدكتورة ياسمين فؤاد أنه تم خلال الاجتماعات تم مناقشة عدد من المبادرات وآليات التنفيذ بالإضافة إلى حزمة من المشروعات التنموية وذلك استنادًا للاستراتيجية الوطنية للتغيرات المناخية. حيث اقترح من وزارة المالية خلال الاجتماع تنظيم يوم لتمويل المناخ، كما اقترح من وزارة التخطيط عمل شبكة من المراكز البحثية المصرية المعنية بتغير المناخ وبالأخص مركز التغيرات المناخية التابع للمركز القومى للبحوث وذلك للتشارك مع مراكز بحثية خارجية لديها القدرات المناسبة وكذلك اعداد أوراق عمل سياسية خاصة بالمجالات المختلفة لتغير المناخ.

وشرحت وزيرة البيئة خلال الاجتماعات الاطار العام لمؤتمر المناخ من خلال المسارات المختلفة فهناك مسار تفاوضى رئيسى بناء على الأجندة التي خرجت من الاجتماع السابق وهناك مسار خاص بالمبادرات التي تقوم بها الدولة المضيفة وهناك مسار ثالث خاص بالاحداث الجانبية لتدعيم تلك المبادرات والموضوعات ذات الأهمية للدول النامية التي من المقرر عقدها على هامش مؤتمر تغير المناخ cop27 بالتنسيق مع وزارة الخارجية.

كما تناولت الاجتماعات امكانية تنفيذ برنامج للشباب لاعداد سفراء لتغير المناخ، وقد اتفق الوزراء على أهمية تشكيل مجموعة عمل في كل وزارة لمتابعة تنفيذ الأدوار والمسئوليات للجان الفرعية الفنية واللوجستية والسياسية، وقد أكدت وزيرة البيئة على انه يتم العمل بجهود حثيثة على إنجاح هذا المؤتمر، مشددة على أهمية تضافر جهود الأجهزة الحكومية مع منظمات المجتمع المدني ووسائل الإعلام، من أجل العمل على نجاح هذا الحدث العالمى الهام .

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *