التخطي إلى المحتوى

كشف مصدر أمني حقيقة ما تم تداوله على أحد الحسابات الشخصية على موقع التواصل الإجتماعى «فيس بوك» متضمناً مناشدة الأجهزة الأمنية بمحافظة بورسعيد بشن حملات واسعة ضد تُجار المواد المخدرة بالمحافظة زاعماً تلقيه رسائل من أصدقائه تفيد بإنتشار تجارة المواد المخدرة «خاصة مخدر الشابو» بمنطقة السيدة خديجة، ووقوف الشباب في طوابير لتعاطيه.
 بالفحص تم تحديد صاحب الحساب (أحد الأشخاص، مقيم ببورسعيد) وبسؤاله أفاد بقيام أحد أصدقائه بإرسال مقطع صوتى له يتضمن إنتشار تجارة المواد المخدرة بمنطقة السيدة خديجة بالضواحى وخاصةً «الشابو» وقيام مجموعة من الشباب بتعاطى المخدرات فقام بنشر المناشدة على حسابه الشخصى لإتخاذ اللازم .
 تم إستهداف منطقة الضواحى ومنها المنطقة «محل الشكوى» بعدة حملات أسفرت جهودها عن ضبط 34 قضية بعدد 34 متهماً وضبط بحوزتهم كميات من المواد والأقراص المخدرة، وبالنسبة لما ورد من وقوف الشباب في طوابير لتعاطى المواد المخدرة بالمنطقة، تبين عدم صحة ذلك.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *