عندما تتحول لامبورجيني أفينتادور إلى ليموزين

تشتهر سيارات لامبورجيني الإيطالية الرياضية بتمتعها بأقصى درجات الفخامة والرفاهية والدقة في التفاصيل، هذا بالإضافة إلى الجرأة وإحساس المغامرة والتحدي الذي تولّده في نفس كل من يراها، من خلال ألوانها البراقة وهيئتها المميزة، وحتى مخارج العادم الرياضية التي تصدر صوتاً قوياً.

فلنأخذ مثلاً تحفة رائعة مثل لامبروجيني أفينتادور، إنها مبهرة بما يكفي في هيئتها المعتادة، ولكن ماذا لو استطالت، وازدادت تجهيزاتها الداخلية فخامة ورفاهية، لتتحول إلى سيارة ليموزين فارهة؟!

الحصول على سيارة كهذه لن يكون فقط دلالة على مدى ثراء الشخص وارتفاع مستوى معيشته، بل سيجعله أيضاً محط كل الأنظار، فسيارته الليموزين مختلفة تماماً عن نظيراتها المملة تقليدية المظهر التي تحمل علامة رولز رويس مثلاً!

اقترحت تنفيذ أفينتادور الليموزين شركة بريطانية متخصصة في السيارات الفاخرة، وتحمل اسم (Cars For Stars)، لكنها لم تحصل على التمويل الكافي بعد للبدء في تنفيذ المشروع، وقد صرح رئيس الشركة أن الليموزين الجديدة سينطق كل ما فيها بالفخامة، والطراز العصري والذوق الراقي، مما سيجعلها متميزة عن أي ليموزين أخرى موجودة بالفعل.

ركاب لامبروجيني أفينتادور الليموزين سيستمتعون بمقاعد جلدية وثيرة وفاخرة على شعار شركة (Cars For Stars)، وتحتوي هذه المقاعد على نظام تدفئة يتم استخدامه في الشتاء لتوفير الدفء والاسترخاء للركاب، كما يوجد لركاب المقاعد الخلفية شاشات بلازما مثبتة بظهر المقاعد الأمامية ليستمتعوا بمشاهدة ما يحلو لهم من برامج ترفيهية أثناء الرحلة.

هذا بالإضافة لوجود نظام صوت محيطي مجسم بالسيارة، وiPod، ومبرّد للمشروبات لضمان الاستمتاع بهذه التجربة الفريدة لحين الوصول إلى الوجهة المطلوبة.

السيارة الليموزين المنتظرة ستعمل بنظام الدفع الرباعي مع محرك 12 سلندر سعة 6 لترات ونصف، يولد قوة قدرها 600 حصان.

التعليقات مغلقة.