التخطي إلى المحتوى

صرح الدكتور وليد عباس، معاون وزير الإسكان لشئون هيئة المجتمعات العمرانية الجديدة، والمشرف على قطاع التخطيط والمشروعات بالهيئة، بأن الوحدة المركزية للبيانات المكانية والتحول الرقمى بقطاع التخطيط والمشروعات عقدت النسخة الثانية من ورشة عمل تطبيقات نظم المعلومات الجغرافية ودورها في إعداد قاعدة بيانات للمدن الجديدة الذكية، تحت إشراف المهندس أحمد سمير، المدير التنفيذى للوحدة، بمشاركة أجهزة مدن ( المنصورة الجديدة – قنا الجديدة – أسيوط الجديدة – الصالحية الجديدة – حدائق أكتوبر – برج العرب الجديدة – حماية أملاك الهيئة – العلمين الجديدة – الساحل الشمالي الغربي – غرب قنا ) وممثلين عن رئاسة الهيئة، وذلك بالتنسيق والتعاون مع شركة Esri Northeast Africa، بهدف تقديم الدعم التكنولوجي لجميع الأجهزة التابعة للهيئة مباشرة.

وأشار عباس، إلى أن ذلك يأتي في إطار حرص هيئة المجتمعات العمرانية الجديدة على تطبيق استراتيجيات التحول الرقمى التي تتبناها الدولة بما يضمن تحقيق الشمول المالى ويساعد على تطوير العمل، وتيسير عملية التواصل بين رئاسة الهيئة والأجهزة التابعة لها، وكذا تعظيم الاستفادة من الأراضي تحت ولاية الهيئة، ودعم متخذي القرار.

وأضاف معاون وزير الإسكان، أنه تم إعداد قاعدة بيانات جغرافية للمدن الجديدة من خلال قاعدة مركزية تعمل أون لاين على ربط أجهزة المدن التابعة بالهيئة مباشرة، ويتم استخدام أحدث تقنيات نظم المعلومات والجيوماتكس ونمذجة المعلومات، وذلك بما يعود بالنفع على إدارة العمران بالمدن الجديدة والمستثمرين والمواطنين على حد سواء، وتماشياً مع التوجه الاستراتيجي للتحول الرقمي في الدولة المصرية.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *