التخطي إلى المحتوى

حول حالة من الكسل والغرور تنتاب النمر «فركش»، تدور أحداث قصة العرض المسرحي «فركش لما يكش»، والذي يعود من جديد على مسرح العرائس غدًا.

وقال الفنان محمد نور، مدير فرقة مسرح القاهرة للعرائس بالبيت الفني للمسرح، إن العرض من إنتاج الفرقة يعود من جديد ليُقدم على خشبة مسرح القاهرة للعرائس بالعتبة ابتداء من غدا الخميس في السادسة والنصف مساء، ليستمر أيام الخميس والجمعة والسبت من كل أسبوع.

وتدور أحداث مسرحية «فركش لما يكش» حول قصة النمر «فركش» الذي يعانى حالة من الكسل والغرور وعدم الاهتمام بالعمل وممارسة الرياضة، أصبح لا يتناول الطعام ولا يلعب مع زملائه بسبب غروره إلى أن هجرة أصدقائه ومضوا في حياتهم، وتتوالى الأحداث، ويهدف العرض لنشر قيم التعاون ومحبة الناس.

يذكر أن العرض من موسيقى وألحان فاروق الشرنوبي، ديكور وعرائس وملابس آيات خليفة، نحت عرائس وماسكات محمد كشك، ومخرج منفذ لطفي السيد، تأليف وإخراج شوقي حجاب.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *