التخطي إلى المحتوى

في إطار توجيهات الطيار محمد منار، وزير الطيران المدني، والطيار عمرو أبوالعينين، رئيس الشركة القابضة لمصر للطيران، بدعم كل المبادرات التي من شأنها دعم الاقتصاد القومي، شارك الطيار عمرو نبيل رئيس مجلس إدارة شركة مصر للطيران للخطوط الجوية في جلسة نقاشية بعنوان «النقل واللوجستيات ركيزة التصدير» ضمن فاعليات مؤتمر أخبار اليوم الاقتصادي الثامن الذي أقيم ٢٢ نوفمبر الحالي، تحت رعاية الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، وذلك بحضور عدد من الوزراء والخبراء ورجال الأعمال وأساتذة الاقتصاد ورؤساء وممثلي عدد من الشركات والهيئات الوطنية.

وخلال الجلسة، تقدم الطيار عمرو نبيل، رئيس شركة مصرللطيران للخطوط الجوية بالشكر لجميع القائمين على تنظيم المؤتمر على دعوتهم الكريمة للحضور وسط هذه القامات الكبيرة.

وأوضح «نبيل» دور الشركة الوطنية مصر للطيران في دعم حركة الصادرات المصرية، حيث تولي الناقل الوطني لجمهورية مصر العربية هذا الملف اهتماما كبيرا لما له من تأثير كبير على دعم الاقتصاد القومي، فقد وضعت الشركة نصب أعينها خطة تحديث أسطول الشحن الجوي بجانب تحديث أسطول طائرات الركاب من خلال خطة محددة في التوسع في نقل حركة البضائع جوًا وذلك بزيادة عدد طائرات البضائع أو استغلال الفراغات المتاحة على طائرات الركاب لمواجهة حجم الطلب المتزايد على الصادرات المصرية.

وأنعكس ذلك بالفعل على حجم الصادرات المصرية خاصة خلال فترة جائحة كورونا والذي شهد فيها نشاط الشحن الجوي ارتفاعا ملحوظا مقارنة بما قبل الجائحة، حيث كانت الصادرات المصرية وبخاصة الحاصلات الزراعية من الفواكه والخضروات مطلب كبير في السوق الأوروبي والشرق الأقصى، وبناء عليه تم زيادة شبكة خطوط الشحن الجوي وفتح خطوط جديدة وزيادة الاتفاقيات الثنائية مع شركات شحن جوي أخرى للوصول إلى أبعد النقاط التي لا تصل اليها شبكه مصرللطيران في الوقت الحالي، ولم نقف عند هذا الحد، بل دفعنا النجاح الكبير الذي حققه نشاط الشحن الجوي خلال جائحة كورونا إلى التفكير في استراتيجية جديدة تقوم على وجود أسطول كبير خاص بالشحن الجوي فقط وتوسعة حجم النشاط، وبناء عليه تم التفكير أيضا في توسعة قرية البضائع بمطار القاهرة مقر مركز عمليات مصرللطيران والمقامة على ٧٠ ألف متر مربع والتفكير للوصول إلى مايعرف بـCargo City.

من ناحية أخرى، نقل «نبيل» توجيهات الطيار محمد منار وزير الطيران المدني بتطوير البنية المعلوماتية وتدريب العنصر البشري وتطبيق توجهات الدولة في الحوكمة لمواكبة التطور الهائل في حركة التجارة الاليكترونية E-commerce والاستفادة من موقع مصر الجغرافي في حركة نقل البضائع والصادرات المصرية لنكون عند حسن ظن المصدرين المصريين ونصل إلى 100 مليار دولار صادرات مصرية.

وفي ختام الجلسة، استعرض الطيار عمرو نبيل بعض الإحصائيات الخاصة بنشاط الشحن الجوي التي تؤكد اتجاه مصرللطيران للتوسع في هذا النشاط، حيث بلغ إجمالي عدد رحلات البضائع لمصرللطيران خلال العام المالي ٢٠٢٠/٢٠٢١ حوالي ١٢٣١ رحلة بزيادة ٢٣% عن عدد الرحلات خلال العام المالي ٢٠١٩ /٢٠٢٠، كما بلغ إجمالي الحمولة المنقولة في العام المالي ٢٠٢٠ /٢٠٢١ تقريباً ٩٣ الف طن بزيادة ٤٠ % عن حجم الحمولة المنقولة في عام ٢٠١٩ /٢٠٢٠.

وتم استغلال طائرات الركاب في فترة غلق المجال الجوي المصري من ١٩مارس ٢٠٢٠ حتى الأول من يوليو ٢٠٢٠ بتعديل تلك الطائرات والاستفادة القصوى للكابينة بعد أخذ الموافقات اللازمة من السلطات وذلك لنقل الشحنات غير القابلة للاشتعال.

وأشار تقرير الاتحاد الدولي للنقل الجوي الأياتا أن نشاط الشحن الجوي يمثل حاليًا ٣٠% من حركة الطيران بعدما كان يمثل من ١٠ إلى ١٥% قبل جائحة كورونا، كما ألقي نبذة عن نشاط شركة مصر للطيران للخطوط الجوية وخططها المستقبلية أيضًا، حيث تخطت نسبة تشغيل شركة مصر للطيران حاليًا عن النسبة المتوقعة من منظمة الـIATA والتي توقعت أن تكون نسبة التعافى في التشغيل في عام 2021 حوالى 53%.

ومن المخطط أن تتضاعف رحلات شبكة مصرللطيران أسبوعيًا في عام 2026 عن عدد الرحلات المنفذة حاليًا أسبوعيًا وقدرها 385 رحلة، كما من المخطط أن تصل شبكة مصر للطيران إلى 96 مدينة في عام 2026 بدلا من 65 مدينة حاليًا وذلك بنسبة زيادة 47% وذلك عند توافر الطائرات المزمع الإتفاق عليها في الفترة المقبلة.

وتخطط الشركة الوطنية لزيادة أسطولها لمعظم الطرازات العريضة- المتوسطة من خلال عمل مفاوضات مع الشركات المصنعة والمؤجره لتلبية احتياجاتنا لتمكنا من فتح وجهات جديدة في أفريقيا وأمريكا والشرق الأقصى وزيادة الترددات لتلك الواجهات، هذا وبالفعل من المقرر تشغيل خط دكا في بنجلاديش في شهر ديسمبر2021 وكينشاسا في شهر مارس ٢٠٢٢ ودبلن في ايرلندا في شهر يونيو ٢٠٢٢.

تم الانتهاء من إنشاء نشاط جديد منخفض التكاليف تابع لمصرللطيران وسيتم الإعلان عنه قريبا والذي يستهدف شرائح جديدة من المصريين والأجانب وتغطية نقاط جديدة بالشبكة.

وأخيرًا في مجال تنشيط حركة السياحة الخارجية الوافدة إلى مصر كان لنا التعاون بتوجيهات معالي وزير الطيران المدني مع وزارة السياحة والآثار في إطلاق مبادرة دمج السياحة الشاطئية والترفيهية بمنتج السياحة الثقافية من خلال ربط مدن وادى النيل بمدن السياحية المصرية بعضها البعض للتسهيل على السائح القيام بالسياحة الشاطئية والثقافية في برنامج واحد، حيث قمنا بتشغيل خط مباشر بين الاقصر شرم الشيخ، وجاري دراسة تشغيل خطوط أخرى وفقا لحجم الطلب، كما قمنا بتشغيل خط الأقصر/لندن بعد توقف دام سنوات وكذا الأقصر/ مدريد وبراغ/الغردقة وبودابست/الغردقة لربط العواصم الأوروبية بالمدن السياحية مباشرة.

ونؤكد على أن الشركة الوطنية لم تقم بالإستغناء عن أياً من العاملين أو خفض أي من المميزات التي يتمتعون بها على الرغم من الظروف الصعبة التي مرت بها الشركة وصناعة الطيران، وذلك من منطلق واجبها الوطنى والإنساني بل قامت بتوفير الرعاية الصحية المتميزة وزيادة آسرة العزل للعاملين، وكذلك قامت بتطعيم كل العاملين وجاري تطعييم أسرهم بمستشفى مصر للطيران.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *