التخطي إلى المحتوى

أعلن رئيس القيادة المركزية للقوات المسلحة الأمريكية (سينتكوم) الجنرال كينيث ماكينزي، أن إيران صممت منصة «فعالة جدا» لإطلاق الصواريخ الباليستية.

وقال ماكينزي في تصريح لمجلة «تايم» إن إيران أظهرت أن لدى صواريخها قدرة مؤكدة على إصابة الأهداف بدقة، مضيفا أن «ما حققه الإيرانيون خلال السنوات الثلاث أو الخمس الأخيرة هو بناء منصة فعالة جدا لإطلاق الصواريخ الباليستية».

وعبر الجنرال الأمريكي عن رأيه بأن إيران لم تتخذ بعد القرار بشأن الإسراع بتطوير رأس نووي، لكنه أشار إلى أن هذا الموضوع يثير قلقا لدى الولايات المتحدة وحلفائها.

وقال: «إنهم قريبون من ذلك… وأعتقد أنه تعجبهم الفكرة أنهم قادرون على تحقيق اختراق».

وأشار إلى أن إيران لم تصمم بعد رؤوسا قتالية نووية أو مراكب قادرة على إعادة الدخول للغلاف الجوي بعد إطلاق الصاروخ، مضيفا أن «بناء ذلك قد يستغرق بعض الوقت».

ورجح أنه سيكون بإمكان إيران تطوير تلك القدرات خلال أكثر من عام، إذا كان لديها برنامج تجارب ثابت.

وأعاد ماكينزي إلى الأذهان أن «رئيسنا قال إنهم لن يمتلكوا سلاحا نوويا»، مضيفا أن «الدبلوماسيين يقودون الجهود في هذا المجال، لكن القيادة المركزية لديها مختلف الخطط التي يمكنها تنفيذها في حال تلقي الأوامر بهذا الصدد».

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *