البربير أو الرجلة الخضرة الغنية الرخيصة وفوائدها العديدة

هذه الخضار الورقية الخضراء الرائعة منخفضة جدا في السعرات الحرارية (ستة عشر كالوري لكل مئة جرام) ومنخفضة أيضا في الدهون، ومع ذلك، فهي غنية بالألياف الغذائية والفيتامينات والمعادن، أن الأوراق الطازجة للبربير تحتوي على كَمّيَّة كبيرة من الأحماض الدهنية أوميغا 3 ( حمض اللينولينيك α) ومقارنة بأي نبات آخر من الخضار الورقية وذلك يقلل من خطر الإصابة بأمراض القلب والشرايين التاجية والسكتة الدماغية، وتساعد على منع الإصابة بمرض فرط الحركة وعدم التركيز عند الأطفال، والتوحد، وأمراض النمو الأخري.

لماذا سميت نبتة الرجلة بهذا الاسم؟
ما فائدة عشبة الرجلة؟
  • والبربير يحتوي على مصدر ممتاز لفيتامين (أ) و هو أحد مضادات الأكسدة الطبيعية المعروفة و القوية والمهمة للرؤية.
  • ويعمل هذا الفيتامين في الحفاظ على الأغشية المخاطية والجلد بصحة جيدة.
  • ويحمي من سرطان الرئة و سرطان تجويف الفم.

والبربير أيضا مصدر غني لفيتامين C، وبعض فيتامينات ب المركبة مثل فيتامين بي والنياسين، البيريدوكسين و الكاروتينات، وكذلك المعادن الغذائية، مثل الحديد والمغنيسيوم و الكالسيوم والبوتاسيوم، كما يستعمل البربير لعلاج قرصات الحشرات بفركه على مكان الألم وأيضا للدغات الثعابين ولأي جرح، و يستعمله الصينيون لمن يشتكون من نزول الدم في البول بسبب الالتهاب وليس الحصى.

ومن الجدير بالذكر احتواء البربير على حمض الاكساليك الذي يمكن أن يتبلور عند بعض الناس ممن لديهم قابلية لتكوين حصى بالكلية لذلك يجب عليهم عدم الإكثار من البربير وشرب سوائل كافية.

التعليقات مغلقة.