أخبار عاجلة
محمد إيهاب: أتراجع عن الاعتزال في حالة واحدة -
منوعات و فن -
منوعات و فن -

سمر الشامسي على أبواب هوليوود مع «حكاية الظلال»

سمر الشامسي على أبواب هوليوود مع «حكاية الظلال»
سمر الشامسي على أبواب هوليوود مع «حكاية الظلال»

نعرض لكم زوارنا أهم وأحدث الأخبار فى المقال الاتي:
سمر الشامسي على أبواب هوليوود مع «حكاية الظلال», اليوم الخميس 1 أغسطس 2019 01:56 صباحاً

أحمد النجار (دبي)

بعد تجربة سينمائية تسجيلية ناجحة لفيلم قصير، جسدت فيه الفنانة الإماراتية سمر الشامسي دوراً إنسانياً ملهماً جسدت فيه معاناة أطفال العالم بسبب الجوع والفقر، وها هي التشكيلية والمهندسة المعمارية الشابة، الحائزة جائزة التميز في الفنون من قبل اللجنة الأميركية العربية لمكافحة التمييز العنصري، تخطو على أعتاب هوليوود بعد اختيارها لأداء شخصية محورية في فيلم «حكاية الظلال»، وأوضحت أنها ستسعى من خلال هذا الدور إلى إبراز الوجه الإبداعي والروح الفنية المشرقة للمرأة.

حكاية الظلال
وعن دورها في «حكاية الظلال»، قالت إنه فيلم هوليوودي للمخرج طارق الكاظم، يجمع نخبة متميزة للنجوم العالميين أبرزهم النجم الروماني روبيرت كرستيان والممثلة الأميركية إليزابيث جاردنز التي اشتهرت بدورها في فيلم «Indecent Proposal»، حيث من المقرر أن يتم تصوير أحداثه في دبي والعين، ويتوقع عرضه في دور السينما في مطلع العام المقبل، وأوضحت أنها ستشارك في دور أساسي باسم «ميثا» ويعتمد الفيلم على الإثارة والتشويق والغموض مع حمدان الذي يتوجه إلى مزرعة خطرة؛ بهدف اكتشاف مصدر الموت لوالد «جريس»، ثم يصبح محاصراً في المزرعة، بينما تتجه صحفية «صوفيا» إلى هناك تتطلع للكشف عن أفضل قصة صحفية.

العدالة والسلام
موافقة سمر على المشاركة في الفيلم، لتقديم رسالة ذات صبغة إبداعية وإنسانية تهدف من خلالها إلى تحقيق العدالة والدفاع عن قضايا الناس ومحاربة الجهل وتعزيز ثقافة السلام، حيث يجسد الفيلم حكاية معاناة الإنسان وصراعه مع الأساطير التي دائماً كنا نسمع بها.
تجربة سمر في السينما نقلة نوعية وقفزة فنية في مشوارها، فعلى الرغم من أنها لا تتردد كثيراً في خوض أي عمل إبداعي يشكل إضافة حقيقية إلى رصيدها، إلا أنها لم تتعجل بإبداء موافقتها على الفكرة التي وصفتها بمغامرة محسوبة، من منطلق أن لها تجارب سابقة في أعمال سينمائية عربية وأميركية، معتبرة بأنها امتداد لطموحاتها الكبيرة.

عروض أخرى
فيلم «حكاية الظلال» ليس أول عرض تمثيلي ل سمر، فقد سبقته عروض أخرى، أبرزها عرض في سنة 2015 في بطولة فيلم أميركي أثناء تواجدها في سانديغو، إلا أن ظروف دراستها القانون، حالت دون مشاركتها، كونها لم تمكث طويلاً في أميركا، وفي عام 2018 بعدما حقق فيلم «ألم الجوع» نجاحاً باهراً، وحصد أعلى نسبة مشاهدات متوجاً بجوائز محلية وعالمية، تلقت العديد من العروض للدخول في عالم التمثيل مرة أخرى، لكنها كانت رافضة في البداية، لكن أمام عشق المغامرة، وافقت بعد أن تواصل معها المخرج الإماراتي طارق الكاظم والممثل روبيرت كرستيان تريف اللذان شجعاني كثيراً على خوض التجربة. لن يكون هذا الفيلم مجرد محطة بالنسبة إلى سمر، حيث سيشتعل حماسها أكثر للمشاركة في أعمال سينمائية أخرى ولكن بشروط: موضحة: لن أتردد في الموافقة إذا كان الفيلم على المستوى الذي أطمح له، كما لن أقدم على أي مشاركة في أي عمل سطحي أو خال من قيم فنية أو إنسانية

نجومية
ولا تشكك سمر أن عالم السينما ليس مرصوفاً بالورود، وأن الطريق إلى النجومية مدجج بالأشواك، لكنها تحسب لكل خطوة ألف حساب، فقد حفرت اسمها في صدارة التميز، ستظل تثابر من أجل المحافظة على هذه القيمة والمكانة، من دون أن تنكر وجود صعوبات كثيرة في مسيرتها الفنية والإنسانية، لكنها تجاوزتها بروح التحدي والإيجابية وقوة الأمل. اقتحام عالم هوليوود من أوسع أبوابه، يمثل تحولاً كبيراً في مسيرة فنانة تشكيلية ومهندسة معمارية، حصدت ذهبيَّة التميّز في العمل الإنساني في دبي 2018، وحلّقت بمبادراتها الإنسانية لدعم أطفال سوريا النازحين واللاجئين في مخيَّم الزعتري، وذكرت أنها كرست تجاربها بالرسم والهندسة ودراسة القانون في تصوير الحياة بدراما يومية ومزجت بين وجدان الإنسانية وروح الفن معاً، وقالت: أنا بطبعي متمردة على المألوف وأسعى دائماً إلى خلق صيغ جديدة خاصة. سمر الشامسي حصلت على لقب سفيرة الفن العربي في الملتقى العالمي بنيويورك عام 2011، ومنحتها الجامعة الأميركيَّة للعلوم والتكنولوجيا درجة الدكتوراه الفخرية، كما منحتها الدرجة نفسها جامعة أكسفورد البريطانية.

السابق الشرطة الفرنسية تواجه المحتجين بقنابل الغاز
التالى خبير لـ24: فرنسا تريد شرعنة تواجدها بمالي