أخبار عاجلة
انهيار جزء من فندق في الفلبين -
سقوط فصل دراسي يقتل ويصيب 64 طالبا في كينيا -
مجهولون يحرقون كابلات سكك حديدية في برلين -
خطبها تحت الماء فمات غرقاً -
وفاة شاب بعد زواجه بـ3 ساعات -
أشجار متحركة تطارد الشمس في إكسبو2020 -
التضامن تكشف إجراءات تبني الأطفال -

إلقاء 36 طناً من القنابل على «جزيرة داعش الموبوءة» في العراق

إلقاء 36 طناً من القنابل على «جزيرة داعش الموبوءة» في العراق
إلقاء 36 طناً من القنابل على «جزيرة داعش الموبوءة» في العراق

بغداد: «الخليج»، وكالات

أكد التحالف الدولي ضد تنظيم «داعش»، أن الطائرات المقاتلة الأمريكية ألقت أكثر من 36 طناً من القنابل والقذائف الموجهة بالليزر، أمس الأول، على جزيرة قريبة في نهر دجلة من الموصل، تصفها قوات التحالف بالموبوءة، لأن «داعش» يسيطر عليها، ويتخذها «مركز عبور رئيسي» لدخول عناصره إلى سوريا، وخروجهم منها.
وقال قائد المهمات الخاصة في القوات المشتركة في التحالف، ميجور جنرال إيريك هيل، إن «المقاتلات (إف 16 وإف 35) الأمريكية ألقت أكثر 36 طناً من القنابل الموجهة بأشعة الليزر على جزيرة كنعوص التي يسيطر عليها مسلحين من تنظيم «داعش».
وأضاف أن «جزيرة كنعوص التي تقع على نهر دجلة جنوبي مدينة الموصل العراقية، أصبحت محطة انتقال لمسلحي»داعش«في الدخول، والخروج من وإلى سوريا». وتابع: «نحن نحرم»داعش«من إمكانية الاختباء في جزيرة كنعوص، ونوفر الظروف للقوات الحليفة لتستمر في جلب الاستقرار إلى المنطقة».
في الأثناء، أعلنت ميليشيات الحشد الشعبي في العراق، أمس، أن مضاداتها الأرضية «تصدت لطيران مسيّر» حلق فوق مقاره في محافظة صلاح الدين شمال بغداد.
وذكر مدير استخبارات قيادة عمليات صلاح الدين، قحطان الباوي، في بيان للميليشيات، أن «طيراناً مسيّراً حلق، صباح الأربعاء، فوق اللواء 35 ومقار عمليات صلاح الدين للحشد الشعبي». وأضاف أن «المضادات الأرضية التابعة للحشد فتحت النار عليه، وأجبرته على الهروب لجهة مجهولة». وقال «إنه لم يتسن لاستخبارات قيادة عمليات صلاح الدين للحشد معرفة الجهة التي أرسلت هذه الطائرات، كما نفت العمليات المشتركة علمها بتحليق هذه الطائرات».
وأعلنت قيادة عمليات بغداد، أمس، اعتقال 78 متهماً بالإرهاب ضمن خطتها الأمنية لتأمين احتفالات ذكرى عاشوراء. وقال قائد عمليات بغداد الفريق الركن جليل الربيعي، في مؤتمر صحفي عقده في مقر القيادة بالعاصمة العراقية، إن معلومات استخباراتية قادت قوات الأمن للقبض على المتهمين بقضايا الإرهاب خلال عملياتها لتأمين ذكرى عاشوراء. وأشار الفريق الربيعي إلى أن أحد المتهمين الذين ألقي القبض عليهم كان هدفاً مهماً للقوات الأمنية في شمال بغداد.
وأسفرت العمليات العسكرية التي نفذتها قيادة عمليات بغداد، خلال الأيام القليلة الماضية، عن ضبط كميات من الأسلحة والعتاد في منطقة الطابي شمال غربي بغداد. وعثرت القوات على أسلحة مختلفة، وحزام ناسف موصول بهاتف جوال بهدف التفجير عن بعد.
وباشرت قيادة عمليات بغداد، منذ نهاية أغسطس/‏ آب الماضي، عمليات تأمين للمناطق الموضوعة في خطتها، حيث تم اعتقال المتهمين وفقاً للمادة الرابعة من قانون مكافحة الإرهاب. وفي ديالى ذكر مصدر محلي فيها، أن «جنديين من الجيش أصيبا بجروح متوسطة إثر انفجار عبوة على سيارة عسكرية في قاطع الندا شرقي ديالى». وأضاف أن «التفجير هو الثاني من نوعه بعد العبوة الأولى التي أسفرت عن مقتل ضابط، وإصابة جندي بجروح هناك».

السابق حمدوك: الحركات المسلحة جزءاصيل في عملية التغيير بالبلاد…
التالى «السراج» يستعرض ما تم تنفيذه من برامج إعادة تأهيل تاورغاء