أخبار عاجلة
10 أشياء تستخدمها بدائلها أفضل منها (فيديو) -
بيلوسي تزور أفغانستان سرّا -
"تسونامي أخضر" في الانتخابات التشريعية بسويسرا -
حقيقة عودة شيري عادل لزوجها معز مسعود (فيديو) -

وطني الحبيب وهل أحب سواه؟

وطني الحبيب وهل أحب سواه؟
وطني الحبيب وهل أحب سواه؟

نعرض لكم زوارنا أهم وأحدث الأخبار فى المقال الاتي:
وطني الحبيب وهل أحب سواه؟, اليوم الاثنين 23 سبتمبر 2019 03:12 مساءً

كلمات تتراقص وأهازيج تغنى من شعب هو الماضي والحاضر والمستقبل، شعب لم ينكر جهودا بذلت لأجله، تمضي نحو العلا نحو مستقبل زاهر.

من احتواني كان أنت، ومن حماني من شر العدو أنت، ومن غمرني حبا وعلما أنت.

كلما ازداد العمر تزداد جمالا، وكلما رجعنا بذكرياتنا إلى الماضي نشتاق إلى حنينك الذي لطالما أشبعتنا به. أنت أرض الله الواسعة، وعليك وطئت أقدام كثير وكثير من الأرواح الجميلة.

فرحنا يكتمل يوم نلتقي بأخلائك، لأننا نعلم تماما أنك تستحق هذا الحب وهذا المجهود الذي يبذله أولياؤنا. فما حبي لك إلا قليل وما أفعله لأجلك إن هو بلا حول ولا قوة، بل هو قانون طبع في قلبي حتى الأجل.

وما شعور الغائب عنك إلا لوعة اللقاء، وما شعور المغادر عنك إلا الندم. نكتسب عيشتنا بما نحصل عليه منك، ونصنع سبل الحياه بما تقدمه لنا.أسير حروبنا من يتحداك وقاتل حزننا من ينصرنا على أرضك. حبنا لك قد يدفعنا إلى حب أحيائك وشوارعك ثم أناس في هذا المكان، ثم التفاصيل الصغيرة الخاصة بك،

قادر على جعلنا نشعر بالحياة، يعيدنا إلى الحياة بكل ما تملكه من كلمات مخزونة، فأنت الحياة وما دونك وإن سلبت منا فلا حياة من بعدك، نموت ونحيا وتستمر الدائرة على أرضك وشيء واحد لا يتغير، هو أننا كلنا ندفن في أرضك.


السابق دينا تستعين بأصالة لتعليم الرقص في أمريكا
التالى صورة| البوستر الرسمي للفيلم اللبناني "1982"