البحرين تستنكر اعتراض سفن إيرانية ناقلة نفط بريطانية في مضيق هرمز

البحرين تستنكر اعتراض سفن إيرانية ناقلة نفط بريطانية في مضيق هرمز
البحرين تستنكر اعتراض سفن إيرانية ناقلة نفط بريطانية في مضيق هرمز

نعرض لكم زوارنا أهم وأحدث الأخبار فى المقال الاتي:
البحرين تستنكر اعتراض سفن إيرانية ناقلة نفط بريطانية في مضيق هرمز, اليوم الجمعة 12 يوليو 2019 02:45 مساءً

أدانت وزارة خارجية البحرين وأعربت عن استنكارها بشدة "قيام سفن إيرانية باعتراض ناقلة نفط تجارية تابعة للمملكة المتحدة في مضيق هرمز".

وقالت الوزارة في بيان نشرته وكالة الأنباء الرسمية، إن هذا "عمل عدائي يجسد إصرارا إيرانيا على تهديد الأمن والسلم والإضرار بحركة الملاحة البحرية وتعريضها للخطر".

وأعربت الخارجية عن "تضامن مملكة البحرين التام مع المملكة المتحدة الصديقة"، مشددة على "ضرورة أن تتوقف إيران عن هذه الأعمال العدوانية المزعزعة للأمن في منطقة الخليج العربي".

كما شددت على ضرورة أن "تنتهج (إيران) التهدئة وعدم التصعيد وتتعامل مع دول العالم بشفافية ومصداقية وبلغة بناءة بعيدة عن التهديد والوعيد، وأن تلتزم بالقوانين والمعاهدات الدولية المتعلقة بالسلامة البحرية، وذلك حفاظا على الأمن والسلم الدوليين".

ونفى وزير الخارجية الإيراني، محمد جواد ظريف، ادعاء بريطانيا محاولة البحرية الإيرانية احتجاز ناقلة نفط تابعة لبريطانيا عند مضيق هرمز، معتبرا أن ادعاءات لندن هذه حول هذا الأمر "ليس لها قيمة".

ونقلت وكالة "إرنا" الرسمية عن ظريف، قوله اليوم الخميس: "على ما يبدو عبرت الناقلة البريطانية من المضيق، ما ادعوه وتكلموا عنه حول ناقلة النفط البريطانية إجراء يزيد من حالة التوتر وهذه الادعاءات ليس لها قيمة".

وتابع ظريف أن "مثل هذه الادعاءات تكررت كثيرا حتى الآن، وبالتأكيد نفى الحرس الثوري الإيراني هذه الادعاءات لكن عادة ما يتم التحدث عن مثل هذه الادعاءات للتغطية على نقاط الضعف لديهم".

وكانت حكومة جبل طارق أعلنت، الأسبوع الماضي، أنها احتجزت ناقلة نفط إيرانية للاشتباه في أنها تحمل نفطا خاما إلى سوريا، في عملية ذكر مصدر قانوني أنها قد تكون أول اعتراض من نوعه بموجب عقوبات يفرضها الاتحاد الأوروبي.

واستدعت الخارجية الإيرانية السفير البريطاني في طهران، روب ماكير، للتشاور حول احتجاز ناقلة النفط في مضيق جبل طارق.

وقال المتحدث باسم الخارجية الإيرانية، عباس موسوي، في تغريدة على "تويتر": "بعد إيقاف ناقلة نفط إيرانية عند مضيق جبل طارق من قبل القوات البحرية البريطانية، وزارة الخارجية الإيرانية تستدعي السفير البريطاني في طهران الآن إثر هذه الحادثة".

وأضاف موسوي أن "احتجاز القوات البحرية البريطانية ناقلة نفط إيرانية في مضيق جبل طارق، عمل غير قانوني".

السابق مؤلف «متجمعين»: الأغنية ناجحة ومكسرة الدينا في 4 دول أفريقية
التالى حظك اليوم برج الأسد السبت 13-7-2019 | لا تقلل من قيمة الآخر