أخبار عاجلة
لمن الثورات -
سلامة الصحفيين -
تلوث الهواء المنزلي -
هكذا تساعد جسمك على التكيف مع برودة الطقس -
مرسيدس G-Class بفئة كهربائية بالكامل 2022 -

آية بوتريعة.. تونسية في نهائي تحدّي القراءة العربي

آية بوتريعة.. تونسية في نهائي تحدّي القراءة العربي
آية بوتريعة.. تونسية في نهائي تحدّي القراءة العربي

نعرض لكم زوارنا أهم وأحدث الأخبار فى المقال الاتي:
آية بوتريعة.. تونسية في نهائي تحدّي القراءة العربي, اليوم السبت 9 نوفمبر 2019 04:51 مساءً

آية بوتريعة.. تونسية في نهائي تحدّي القراءة العربي

نشر في حقائق أون لاين يوم 09 - 11 - 2019

211763
تمكّنت التونسية آية بوتريعة من الوصول إلى الحلقة الختامية من تحدّي القراءة العربي، وذلك بعد مشاركة 13 مليون ونصف المليون طالب من 49 ودولة.

وكانت التصفيات قبل النهائية التي دارت بين الأبطال ال16 المتوجين باللقب في بلدانهم، أفضت إلى تأهل 5 أبطال للتنافس على اللقب في الحلقة الثامنة والأخيرة في رحلة التتويج بلقب بطل تحدي القراءة العربي لعام 2019 وهم: آية بوتريعة من تونس، وهديل أنور من السودان، وجمانة المالكي من السعودية، وفاطمة الزهراء أخيار من المغرب، وعبد العزيز الخالدي من الكويت، وذلك بعد خروج كل من مزنة نجيب من دولة الإمارات ونعيمة كبير من الجزائر، وعدم تمكنهم من استكمال مسيرتهم نحو التتويج باللقب على مستوى الوطن العربي.

ومن المنتظر أن يكون الحفل الختامي لهذا التحدّي في ال13 من نوفمبر الجاري في دار الأوبرا بدبي حيث سيتم تتويج الفائز في المشروع المعرفي الأكبر في العالم العربي.

وفي الحفل الذي سيؤمه أكثر من 3 اَلاف شخص من المسؤولين وأعضاء الوفود المشاركة من جميع أنحاء العالم، سيتم الإعلان عن الفائزين بكل من لقب بطل تحدي القراءة العربي لعام 2019، والمدرسة المميزة والمشرف المتميز، وذلك بعد موسم حافل وطويل من المنافسات والتحديات شارك فيها 13.5 مليون طالب وطالبة يشرف عليهم 99 ألف معلم ومعلمة في 67 ألف مدرسة من 49 دولة من الوطن العربي وخارجه.

وسيكون ملايين المشاهدين العرب حول العالم على موعد يوم الأربعاء 13 نوفمبر الجاري، مع بث مباشر عبر شاشة MBC للتصفيات النهائية بين الأبطال الخمسة، وصولاً إلى تتويج بطل تحدي القراءة العربي بجائزة تصل إلى نصف مليون درهم إماراتي.

وقد أشاد وزراء التربية والتعليم في عدد من الدول العربية بالمبادرة وبأبطال تحدي القراءة العربي، وبكل الذين شاركوا في التحدي أياً كانت المرحلة التي وصلوا إليها في المنافسات سواء ممن أتموا قراءة 50 كتاباً ولم يتأهلوا للفوز على مستوى مدارسهم أو هؤلاء الذين تمكنوا من الاستمرار في المنافسات وصولاً إلى مراحلها الأخيرة.

في ذات السياق قال وزير التربية التونسي حاتم بن سالم إنّ مبادرات محمد بن راشد آل مكتوم العالمية نجحت في غرس حب القراءة في نفوس الأجيال الصاعدة في الوطن العربي لتصبح عادة يومية في حياتهم.

.



السابق 65 قتيلاً من طالبان في 3 ولايات أفغانية
التالى الرئيس العراقي يتعهد بإجراء انتخابات مبكرة والشارع يطلب المزيد