أخبار عاجلة
محمد بوفارس يكتب لكم : يوميات مواطن حر -
عروض اليوم -

القوات العراقية تقتل ثلاثة إرهابيين بينهم قيادي بارز شمالي البلاد

القوات العراقية تقتل ثلاثة إرهابيين بينهم قيادي بارز شمالي البلاد
القوات العراقية تقتل ثلاثة إرهابيين بينهم قيادي بارز شمالي البلاد

نعرض لكم زوارنا أهم وأحدث الأخبار فى المقال الاتي:
القوات العراقية تقتل ثلاثة إرهابيين بينهم قيادي بارز شمالي البلاد, اليوم الثلاثاء 12 نوفمبر 2019 06:42 مساءً

نفذت القوات العراقية، اليوم الثلاثاء، عملية نوعية لملاحقة فول تنظيم "داعش" الإرهابي، في محافظة كركوك، أسفر عنها قتل قيادي، وعنصرين.

وأعلنت وزارة الدفاع العراقية، في بيان تلقته مراسلة "سبوتنيك" في العراق، مساء اليوم، أن قيادة المقر المتقدم للعمليات المشتركة في محافظة كركوك، نفذت عملية نوعية في قضاء الحويجة، جنوب غربي المحافظة، شمال البلاد، تمكنت خلالها من قتل 3 إرهابيين من ضمنهم قيادي بارز.

وذكرت الدفاع، أن العملية تمت بمشاركة فرق من الشرطة الاتحادية، وشرطة قضاء الحويجة، والحشد الشعبي.

ألقت القوات الأمنية العراقية، الأحد، 27 أكتوبر/تشرين الأول الماضي، القبض على اثنين من أخطر عناصر تنظيم "داعش" الإرهابي، واللذان أدليا بمعلومات هامة وجرائم قتل منها ما وقع قبل أيام، في كركوك، شمالي البلاد.

وأعلنت خلية الإعلام الأمني العراقي، في بيان حصلت "سبوتنيك" على نسخة منه، أن مفارز استخبارات الشرطة الاتحادية العاملة ضمن وكالة الاستخبارات في وزارة الداخلية، خلال عملية نوعية، تلقي القبض على اثنين من عناصر "داعش" في قضاء الحويجة، جنوب غربي كركوك، شمالي العاصمة بغداد.

وأفادت الخلية، بأنه بعد التحقيق مع العنصرين الإرهابيين، اعترفا بانتمائهما للعصابات الإرهابية، واشتراكهما بعده عمليات إجرامية بينها قتل أحد المواطنين قبل نحو 20 يوماً، من اعتقالهما، فضلا عن اشتراكهما في عمليات نقل الأسلحة، والمواد الغذائية إلى العناصر الإرهابية.

ولفتت خلية الإعلام الأمني العراقي، إلى أن عملية إلقاء القبض على العنصرين الإرهابيين، تمت استنادا لمعلومات استخبارات عن طريق المصادر، وتم إحالتهما للقضاء لإكمال أوراقهما التحقيقية.

وألقت مفارز استخبارات الشرطة الاتحادية العاملة ضمن وكالة الاستخبارات في وزارة الداخلية، في 13 تشرين الأول/أكتوبر الماضي، القبض على أحد الإرهابيين في النقطة الأمنية "ألتون كوبري" بمحافظة كركوك، شمالي بغداد.

وأوضحت الخلية، حينها، أن الإرهابي من الهاربين من سجن تكريت "في مركز محافظة صلاح الدين، شمالي العاصمة"، عام 2014.

وأفادت الخلية، بإن الإرهابي، كان يعمل ضمن ما يسمى فرقة القادسية باللواء الثاني في عصابات "داعش" الإرهابية.

وتمكنت مفارز استخبارات الشرطة الاتحادية العاملة ضمن وكالة الاستخبارات في وزارة الداخلية، حسب بيان لخلية الإعلام الأمني حصلت عليه "سبوتنيك"، الثلاثاء، 24 أيلول/سبتمبر الماضي، من القبض على إرهابيين اثنين اشتركا بالتعرض على مقر السرية الرابعة اللواء الرابع شرطة اتحادية في الشهر نفسه، ما أدى إلى مقتل منتسبين اثنين، وجرح ثلاثة آخرين من منتسبي الفوج.

وأوضحت الخلية، أن مقر الفوج يقع في قرية ملة ناصر بمنطقة حي الرشاد، "65 كم جنوب كركوك، شمالي بغداد".

وأفادت الخلية بأن الإرهابيين الاثنين، اعترفا خلال التحقيقات الأولية بانتمائهما لعصابات "داعش" الإرهابية، بما يسمى ولاية كركوك، وبدلالتهما تم التوصل إلى أحد الأنفاق التي تستخدم من قبل عصابات التنظيم.

وأعلن العراق في ديسمبر/ كانون الأول 2017، تحرير كامل أراضيه من قبضة تنظيم "داعش" بعد نحو ثلاث سنوات ونصف من المواجهات مع التنظيم الإرهابي الذي احتل نحو ثلث البلاد.

السابق الندوة الفكرية لأيام قرطاج المسرحية .. في سينوغرافيا الفضاء المسرحي... وتاريخ المسارح الرومانية في تونس
التالى عروض اليوم