أخبار عاجلة

هل يعاني طفلك من شق الفهم؟.. هذه هي الأعراض

هل يعاني طفلك من شق الفهم؟.. هذه هي الأعراض
هل يعاني طفلك من شق الفهم؟.. هذه هي الأعراض

قد يعانى الأطفال حديثو الولادة من عيوب خلقية تحتاج لمزيد من التدخلات الطبية والعمليات الجراحية، وأحد أبرز العيوب الخلقية عند الأطفال هى الشفاه الأرنبية أو المشقوقة وهي فتحات أو انشقاقات في الشفة العليا أو سقف الفم أو كليهما  نتيجة لعدم التحام أنسجة الوجه عند الأجنة، ووفقا  لموقع (webmed) تلك العيوب الخلقية تكون مرتبطة بحالة مرضية أو متلازمات جينية موروثة.

وأصبح الآن هناك العديد من العمليات الجراحية التى يتم اجراؤها لتصحيح الشفة المشقوقة عند معظم الأطفال.

أعراض الاصابة بالشفة الأرنبية 
- وجود شق في الشفة أو أعلى الفم وهو قد يؤثر على جانب من الوجه أو الجانبين.

 

- شق في الشفة ويمكن أن يظهر على شكل ثلمة صغيرة على الشفة فقط أو يَمتد من الشفة حتى اللثة العليا والحنك إلى أسفل الأنف.

 

- شق في سقف الحنك وهو لا يؤثر على مظهر الوجه.

 

- قد يحدث الشق فقط في عضلات الحنك الرخو ويكون في الجانب الخلفي من الفم وتغطيه بطانة الفم. لا يلاحظ هذا النوع من الشقوق في الغالب عند الولادة وقد يشخص في وقت لاحق عند تطور العلامات مثل صعوبات في التغذية، صعوبات في البلع، مع احتمال خروج السوائل أو الطعام من الأنف، صوت أنفي عند التحدث، عدوى الأذن المزمنة.

 

تظهر حالات الشفة المشقوقة والحنك المشقوق عندما لا تلتحم الأنسجة الموجودة في وجه الطفل وفمه بالشكل الصحيح. في الحالات الطبيعية، تلتحم الأنسجة التي تشكل الشفة والحنك مع بعضها في الشهرين الثاني والثالث من الحمل ولكن في حالة الأطفال المصابين بالشفة المشقوقة والحنك المشقوق، لا يحدث الالتحام مطلقًا أو يحدث بصورة جزئية فقط، مما يؤدي إلى ترك فتحة .

السابق الطعام الصحي والاكتئاب .. دراسة تكشف "السر"
التالى إطارات جديدة من دون هواء تبشر بثورة في عالم السيارات