أخبار عاجلة
"أنصار الله": أكثر من 42 غارة للتحالف على صعدة وحجة -

مبادرة جماهيرية بنادي عجمان تستهدف طلاب المدارس والجامعات خلال أيام

مبادرة جماهيرية بنادي عجمان تستهدف طلاب المدارس والجامعات خلال أيام
مبادرة جماهيرية بنادي عجمان تستهدف طلاب المدارس والجامعات خلال أيام

كشف عضو مجلس إدارة نادي عجمان، المدير التنفيذي لشركة كرة القدم، ناصر الظفري، أن النادي سيعلن في الأيام المقبلة عن مبادرة جماهيرية كبيرة تهدف إلى استقطاب طلاب المدارس والجامعات إلى المدرجات لمؤازرة «البرتقالي» في دوري الخليج العربي لكرة القدم، لحل مشكلة غياب الدعم الجماهيري رغم أنه الممثل الوحيد للإمارة في مسابقات المحترفين.

وقال في حوار أجرته معه «الإمارات اليوم»: «حاولنا في السنوات السابقة أن نشد الجماهير للمدرجات، لكن الأغلبية ترى أن هناك أماكن ترفيه متعددة داخل الدولة يستطيعون الذهاب إليها بدلاً من ملاعب كرة القدم، لكننا في الأيام المقبلة سنكشف عن مبادرة بالتنسيق مع رابطة المحترفين تستهدف طلاب الجامعات والمدارس والفئات العمرية المتوسطة، خصوصاً أننا نجد أن هناك تفاعلاً كبيراً مع أخبار النادي عبر منصات التواصل الاجتماعي، ونريد أن نطورها لتنعكس على المدرجات».

وأضاف أن «البرتقالي تطوّر مستواه الفني لكن منافسته على أحد مراكز المربع الذهبي تحتاج إلى مقومات مادية، إذ نعمل وفق ميزانية مالية محدودة للغاية، لكن على الرغم من ذلك فإن الفريق أثبت حضوره في الدوري وأصبح رقماً صعباً في المسابقة»، موضحاً: «حضورنا القوي في الدوري صنعته الخبرة الإدارية ووحدتنا سر قوتنا الحقيقية».

استراتيجية عمل

وأكمل «لدينا استراتيجية عمل واضحة في نادي عجمان عموماً، وفي شركة كرة القدم على وجه الخصوص، إذ نبحث عن لاعبين بجودة عالية وفق الميزانية المالية المُخصصة للنادي، ولم يسبق أن خرجنا عن تلك الاستراتيجية في أي موسم ولأي سبب من الأسباب، لأن المهم بالنسبة لنا أن نواصل التزاماتنا المالية للأجهزة الفنية واللاعبين في مواعيدها المقررة، وتلك الميزة أكسبتنا سمعة طيبة لدى اللاعبين سواء الذين نجدد عقودهم أو اللاعبين الجدد الذين نتفاوض معهم للانضمام إلى الفريق».

ميزانية النادي

وعما إذا كانت هناك تعديلات على ميزانية النادي التي تبلغ 60 مليون درهم، قال: «نحاول دائماً أن نبحث عن مصادر مالية أخرى، واليوم نادي عجمان بات لديه مشروعات استثمارية يستفيد منها بشكل جيد، ونرى أن الاستقرار الإداري لمجلس الإدارة ووجوده لفترة طويلة انعكس على فريق كرة القدم تحديداً، والأهم وجود كوادر إدارية تتمتع بخبرات كبيرة، سواء على الصعيد المرتبط بكرة القدم أو التسويقي والإداري وغير ذلك من بقية نشاطات النادي، كما أن وحدة مجلس الإدارة وشركة كرة القدم قد أسهمت في الحالة المثالية التي صنعها عجمان في دوري الخليج العربي، فخبرتنا ووحدتنا هما سر قوتنا».

رحيل النجوم

وعن كيفية تعامل النادي مع ردود الفعل حول رحيل عدد من النجوم في نهاية الموسم الماضي، قال الظفري: «نتفهم وجهة نظر البعض وقلقهم على الفريق، بعد رحيل مجموعة من الأسماء التي أسهمت في النجاحات التي حققها البرتقالي في الموسم الماضي، لكن التغييرات التي حدثت قد أجبرنا عليها ولم يكن لدينا رفاهية الخيار حولها، فعلى سبيل المثال السنغالي ثيام تلقّى عرضاً أوروبياً ولديه بند في عقده يعطيه الحق في الرحيل نظير سداد مبلغ محدد، وستانلي طلب ناديه السعودي مبلغاً كبيراً سواء لتمديد الإعارة أو بيع بطاقة اللاعب، وعقدا محمد هلال وعادل هيرماش انتهيا ولم نتوصل لاتفاق حول شروط تجديد التعاقد، وهذا أمر طبيعي في كرة القدم».

وأوضح: «أمّا بخصوص رحيل محمد علي شاكر، فقد تلقينا عرضاً كبيراً من نادي العين بشأن اللاعب، وقبولنا لعرض الزعيم كان من منطلق الاستفادة التي ستعود على النادي مادياً، واستفادة محمد علي شاكر من اللعب لنادٍ كبير بحجم العين، فنحن في هذا القرار لم ننظر لمصلحتنا فقط، ولكن لمصلحة اللاعب أيضاً».

اللاعبون الأفارقة

وردّ الظفري على تساؤلات الوسط الرياضي حول ارتباط نادي عجمان منذ ظهوره في دوري الخليج العربي باللاعب الإفريقي تحديداً، وقال: «عندما نبحث عن لاعب، خصوصاً من المحترفين لابد أن يكون لديه الشغف والرغبة في النجاح، كما يهمنا أن نتعاقد مع لاعب يستطيع أن يتأقلم مع الفريق سريعاً، وهذه الشروط تتوافر بشكل كبير في اللاعب الإفريقي، فضلاً عن أن راتبه يتناسب مع ميزانية النادي، وعجمان قد خرج منه لاعبون أفارقة عدة انطلقوا لأوروبا، من بينهم السنغالي ابراهيما توريه ومواطنه ثيام».

وأضاف «تجربتنا الناجحة مع الأفارقة انعكست على بقية الأندية، واليوم أصبح وجود اللاعب الإفريقي في الدوري كبيراً ومؤثراً أيضاً، وأتوقع أن تكون له بصمة واضحة في نهاية الموسم».

سقف الطموح

وتطرق الظفري إلى سقف الطموح لدى جماهير النادي بعد المستويات الجيدة في الموسمين السابقين، وإمكانية المنافسة القوية في الدوري، وقال: «إدارة النادي جزء من جماهيره، والمؤكد أن طموحنا هو طموحهم نفسه، لكن المنافسة تحتاج إلى مقومات لا تتوافر حالياً، وأقصد بتلك المقومات المادية التي تعد العامل الفاصل والحاسم في تلك المسألة، ونحن في شركة كرة القدم بالتنسيق مع المدرب المصري أيمن الرمادي نُركّز على شيء في غاية الأهمية، وهو تطوير مستوى الفريق وتقدمه ليكون إضافة مهمة للمسابقة، ويستطيع أن يُمتع الجماهير خلال ظهوره في مباريات الدوري».


ناصر الظفري:

«خبرتنا الإدارية ووحدتنا (سر قوتنا).. والمنافسة تحتاج إلى المال».

«لم ننظر إلى مصلحتنا في رحيل شاكر، وإنما لمصلحة اللاعب».

«تجربتنا الناجحة مع الأفارقة انعكست على بقية الأندية».

 

طباعة فيسبوك تويتر لينكدين Pin Interest جوجل + Whats App

السابق ريال مدريد يكتسح غرناطة برباعية في الدوري الاسباني
التالى نيمار يقود تشكيل سان جيرمان لمواجهة انجيه بالدوري الفرنسي