أخبار عاجلة

كايل ووكر.. مدافع بوظيفة حارس منيع

كايل ووكر.. مدافع بوظيفة حارس منيع
كايل ووكر.. مدافع بوظيفة حارس منيع

متابعة: ضمياء فالح

احتاج الإنجليزي كايل ووكر مدافع مانشستر سيتي إلى 10 دقائق فقط ليثبت أنه أفضل في سلم الأداء من الحارسين ايدرسون وبرافو مجتمعين في مباراة التعادل 1-1 أمام أتالانتا.
وتعرض الحارس البرازيلي ايدرسون لإصابة بعد مشاركة كاملة في الشوط الأول، فيما طرد التشيلي كلاوديو برافو لإسقاطه ايليتش لاعب أتالانتا قبل 10 دقائق من نهاية المباراة تاركاً مدربه جوارديولا بلا خيار سوى انتداب ووكر ليكون أول لاعب إنجليزي برتبة حارس في أوروبا منذ بن هامر لليستر سيتي في 2016.
وقال ووكر الذي تلقى تهنئة مدربه لإنقاذه كرات خطيرة وخصوصاً ركلة حرة صعبة: «أحاول أحياناً التدرب مع الحراس وأقول لهم صدوا الكرة لكنني اليوم جربت المهمة فعلاً، أحياناً تحتاج للمستين كي تمسك بالكرة. وبعيداً عن المزاح كنا نعرف أن المباراة ستكون صعبة لأنهم يلعبون بمواجهات فردية ولم يتأهلوا لدوري الأبطال بلا سبب. الحصول على نقطة شيء جيد ونركز الآن على ليفربول».
ونشر ووكر بعد المباراة صورة له وهو يمسك بالكرة وكتب تحتها «شباب لا تقلقوا، أنا لها» ثم كتب بعدها تغريدة: «لم أتوقع أن تنتهي المباراة بهذا السيناريو، أعتقد أنني سأبقى مدافعاً».
ومازح مشجعو سيتي ووكر وكتب أحدهم: «أصبح ووكر الآن ثالث أغلى حارس في العالم بعد انتقاله من توتنهام مقابل 50 مليون استرليني في 2017».

حلم لاعب

وفي سياق متصل، قال ألف اينج لاعب مانشستر سيتي السابق إن ابنه هالاند يحلم باللعب في البريميرليج وإنه يفضل الانضمام لسيتي على مانشستر يونايتد. وتحدث اينج عن طموح ابنه نجم ريد بول سالزبورغ وقال: «كان يشجع ليدز وسيتي ونوتنجهام فوريست في صغره، يشجع كل فريق ألعب فيه».
وانتقد الأب وضع نادي سالزبورغ سعر 86 مليون استرليني على ابنه وقال: «سالزبورغ ناد معتدل في الأسعار وإذا وضع مثل هذه الأرقام الكبيرة للاعبيه فلا أحد سيرغب في الانضمام إليه مستقبلاً».
وكان هالاند سجل هدفه السابع أوروبياً في مباراة التعادل مع نابولي ليكتب اسمه في سجل المسابقة إذ لم يسبق للاعب أن سجل أكثر من 5 أهداف في أول مشاركة.
في المقابل، قلل النجم السنغالي ساديو ماني مهاجم ليفربول من أهمية الانتقادات التي طالته في تصريحات بيب جوارديولا مدرب مانشستر سيتي. وكان مدرب سيتي قال في وصفه للسنغالي: «أحياناً يمثل السقوط وأحياناً يسجل أهدافاً مذهلة».
ورد ماني: «جوارديولا ذكي لأنه يريد جذب أنظار الحكم لكنني سألعب كعادتي ولن أهتم بما قال. ما قاله إيجابي بحقي، أنا مستعد لفعل أي شيء ممكن لمساعدة فريقي وإذا كان التمثيل سيفضي لركلة جزاء سأغطس وأمثل مجدداً لكن كما قال مدربي كلوب أنا لا أمثل السقوط. في مباراتنا أمام استون فيلا كان هناك التحام، ربما لم تكن ركلة جزاء والحكم موس لم يمنحنا ركلة وأعطاني بطاقة صفراء ولا مشكلة بالنسبة لي. شاهدنا الكثير من اللاعبين يسقطون عمداً للحصول على ركلة جزاء والبعض لا يحصل على ركلة حتى وهو يستحقها وهذه هي حال كرة القدم».

السابق رقم قياسي ينتظر لوف في أمم أوروبا العام المقبل
التالى مودريتش ينسحب مع معسكر كرواتيا ويعود إلى مدريد