كرسي لعلاج نوبات الدوار

كرسي لعلاج نوبات الدوار
كرسي لعلاج نوبات الدوار

ابتكر العالم الفرنسي ثوماس ريتشارد فيتون كرسياً يمكن تحريكه بزاوية 360 درجة؛ لعلاج نوبات الدوار والدوخة التي يصاب بها بعض من الأشخاص بشكل متكرر، مثل مرض «دوار الوضعة الانتيابي الحميد».
ويشبه الجهاز «كرسي الفضاء» الذي يستخدمه الرواد أثناء تدربهم للحفاظ على توازنهم خلال المهام الفضائية.
ويجري أطباء في مستشفى الحنجرة والأنف والأذن الوطني بالعاصمة البريطانية لندن، ومستشفى ليستر الملكي، تجربة على الكرسي الذي يعمل على معالجة المرضى الذين يعانون نوبات الدوار المرتبطة بعدوى فيروسية أو بكتيرية في «القناة السمعية» مركز التوازن في الأذن الداخلية. وفقاً لصحيفة «ديلي ميل» البريطانية.
الكرسي مزود بخوذة وأجهزه استشعار وكاميرات بالأشعة تحت الحمراء عالية الدقة، تعمل على تحديد حركة البلورات أو الكريستالات المكونة من مادة «كربونات الكالسيوم» في القنوات شبه الدائرية بالأذن الداخلية، فعندما تتحرك إحدى تلك البلورات من مكانها تتسبب باضطراب في التوازن.
وقال بيتر ري، استشاري جراحة الأنف والأذن والحنجرة، في مستشفى ليستر الملكي، المشرف على استخدام الجهاز: «الكرسي يساعد المرضى للتخلص من أعراض الدوار بشكل رائع».

السابق رئيس الدولة ونائبه ومحمد بن زايد يهنئون رئيس فنلندا بذكرى الاستقلال
التالى الإمارات تتجاوز المعدل العالمي للتبرع بالأعضاء