أخبار عاجلة

عبدالله بن زايد وفابيوس يبحثان القضايا الإقليمية


استقبل سمو الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان وزير الخارجية والتعاون الدولي، اللورد ويليام راسل عمدة الحي المالي في لندن.
جرى خلال اللقاء - الذي عقد على هامش أسبوع أبوظبي للاستدامة 2020 - بحث العلاقات الثنائية المشتركة وسبل تعزيز التعاون بين دولة الإمارات والمملكة المتحدة في عدة مجالات منها الثقافية والاقتصادية والتجارية والاستثمارية.
وأكد سمو الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان حرص دولة الإمارات على تعزيز علاقات التعاون المشترك والصداقة مع المملكة المتحدة في شتى المجالات.
من جانبه أكد اللورد تشارلز باومان على عمق العلاقات الاستراتيجية التي تجمع بين دولة الإمارات والمملكة المتحدة والحرص المستمر على تعزيز العلاقات الثنائية بين البلدين، مشيداً بالمكانة الرائدة التي تحظى بها دولة الإمارات على الصعيدين الإقليمي والدولي.
كما استقبل سمو الشيخ عبدالله بن زايد، أبو الكلام عبد المؤمن وزير الشؤون الخارجية في بنجلاديش.
جرى خلال اللقاء استعراض أوجه التعاون بين البلدين الصديقين في مختلف المجالات، منها الطاقة المتجددة والزراعية والتكنولوجيا.
كما بحث الجانبان عدداً من القضايا الإقليمية والدولية ذات الاهتمام المشترك.
ووقع سمو الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان وأبو الكلام عبدالمؤمن على بروتوكول تعديل اتفاقية بين حكومة دولة الإمارات، وحكومة جمهورية بنجلاديش الشعبية بشأن تخصيص قطعة أرض في حي باريدارا الدبلوماسي في دكا لحكومة دولة الإمارات بغرض تشييد مبنى للسفارة.
كما استقبل سمو الشيخ عبدالله بن زايد، لوران فابيوس رئيس المجلس الدستوري للجمهورية الفرنسية.
جرى خلال اللقاء بحث العلاقات الثنائية والسبل الكفيلة بتعزيز التعاون المشترك بين دولة الإمارات وفرنسا.
كما بحث الجانبان عدداً من القضايا الإقليمية والدولية ذات الاهتمام المشترك، وتبادلا وجهات النظر تجاه مستجدات الأوضاع في المنطقة.
ورحب سمو الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان بزيارة لوران فابيوس، مؤكداً العلاقات الاستراتيجية الراسخة التي تجمع بين دولة الإمارات وفرنسا، والحرص المستمر على تعزيزها، وتنمية أوجه التعاون المشترك في المجالات كافة.
من جانبه أشاد لوران فابيوس بتطور العلاقات الثنائية بين البلدين الصديقين.
واستقبل سمو الشيخ عبدالله بن زايد، الدكتور ميرو سيرار نائب رئيس مجلس الوزراء وزير خارجية سلوفينيا.
جرى خلال اللقاء استعراض العلاقات الثنائية المشتركة بين دولة الإمارات وسلوفينيا وسبل تعزيزها وتنميتها في عدة مجالات منها الطاقة المتجددة والطيران والسياحة. كما تبادل الجانبان وجهات النظر تجاه مستجدات الأوضاع في المنطقة وبحثا عدداً من القضايا الإقليمية والدولية ذات الاهتمام المشترك.
ورحب سمو الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان بزيارة الدكتور ميرو سيرار.
حضر اللقاء خليفة شاهين المرر مساعد وزير الخارجية والتعاون الدولي للشؤون السياسية. (وام)

4740f5a134.jpg
25aaced54c.jpg

السابق حجز جوازات السفر..تجاوز يشرعه الكفيل لحماية حقوقه
التالى استخدام تقنية النانو لزيادة فاعلية تلقيح السحب 3 أضعاف