أخبار عاجلة
طقس اليوم الثلاثاء -

"هيرميس" تسير على خُطى إرثها المُميز بتصميمات التسعينيات في مجموعة صيف 2020

"هيرميس" تسير على خُطى إرثها المُميز بتصميمات التسعينيات في مجموعة صيف 2020
"هيرميس" تسير على خُطى إرثها المُميز بتصميمات التسعينيات في مجموعة صيف 2020

نعرض لكم زوارنا أهم وأحدث الأخبار فى المقال الاتي:
"هيرميس" تسير على خُطى إرثها المُميز بتصميمات التسعينيات في مجموعة صيف 2020, اليوم الأربعاء 9 أكتوبر 2019 04:39 مساءً

منذ تولي المديرة الإبداعية ناديج فانيه سيبولسكي Nadège Vanhee Cybulski مهمام التصميم في دار هيرميس Hermèsو نحن أمام مجموعات شديدة المينيمالية و الفخامة لا تتحدث سوى بلغة الجلود المُترفة، و بالأمس قدمت لنا تشكيلتها لصيف 2020 في باريس لنكتشف بعداً آخر يتجسد في جمال و دقة استحضار أصول و حرفية هيرميس لكن بنكهة مُعاصرة عملية، لتنجح مرة أخرى في تحقيق التوازن بين الإرث العريق و مُتطلبات عاشقات هيرميس العصرية.

أجواء التسعينيات حضرت بقوة في المجموعة لكن بتصاميم غير مُقيدة بالمواسم فنجد الفساتين المتوسطة بدون الأكمام تنسدل على السراويل الفضفاضة، و الفستان الأسود التوكسيدو مع السروال أيضاً، أما التوبات الشهيرة من تلك الفترة تعود بنسخة فاخرة من الجلود مثلما رأينا التوب الزيتوني من جلد السويد في افتتاحية العرض، و لم تكتفِ سيبولسكي باستخدام الجلود فقط لتحويلها إلى نسخ أكثر فخامة بل أضافت عليها لمسة حرفية من خلال الحياكة بالخيوط البيضاء و القصّات على الصدر التي تٌبرز التفاصيل الراقية و المُنمقة.

تلبية مفهوم الفخامة المُعاصرة تجسد في تصاميم السراويل الفضفاضة بطابعها الرياضي خاصة سروال الشبك المكشوف التي طورت تقنيتها خصيصاً مثل السروال الجلد باللون الأحمر القرمزي، و الأخر الماهوغني بأسلوب كارغو، و السراويل الفضفاضة باللونين الأسود و الرمادي، بجانب السترات و المعاطف التي جاءت بهيكلية هندسية مُتماسكة لكن عملية و مُسترخية مثل المعطف الأبيض و المعطف الجلدي الأسود الكلاسيكي.

كما أدخلت المُصممة الحيوية من خلال تقنية تركيب تركيب قُصاصات الجلود المُربعة على غرار الباتشوورك مع وجود فجوات بينها مثل التنورة المتوسطة باللون الماهوغني، و الفستان البني.

لا يُمكن لأي مُصمم أن يتولى مهام إبداعات هيرميس أياً كانت بدون أن يستلهم من إرثها الذي يُمكن إجماله في تشكيلة صيف 2020، فسروج الخيول ألهمتها بإدخال الإبزيم على العديد من القطع مثل الفساتين المُجمعة من الخصر كالفستان الأرغواني الفاتح بإبزيمين من الجلد، و معطف الترنش باللونين الرمادي و الأسود،و السترة الحمراء الداكنة القصيرة ذات كمين الكاب، و غيرها بحيث منحت التصاميم الطابع الأنثوي خاصة على الخصر.

أما حرفية هيرميس الأيقونية و الصناعة اليدوية ألهمتها من زاوية أخرى تأتي من خلف الكواليس داخل الأتيليه و الزي الشهير للحرفيين بالمرويل من الجلد ليتحول إلى فساتين متوسطة و قصّات مُستطيلة تُزين الفساتين مثل الفستان البيج القصير.

لوحة الألوان عززت من الشعور بأصالة و فخامة الجلود الكلاسيكية لكن التنوع الأبرز كانت لتدرجات اللون البني الذي تنوع ليشمل الماهوغني و البني المُحترق مروراً إلى البرتقالي الداكن و الأرغواني.

قد يهمك ايضا

تعرفي على أبرز صيحات التسعينات التي تبنّتها بيلا حديد

السابق أجمل الجاكيتات الرائجة لخريف وشتاء 2019-2020
التالى شركة إسبانية تطور قماشاً ذكياً يخفف من الإجهاد