اسباب ظهور حبوب المؤخرة وانواعها وطرق علاجها

اسباب ظهور حبوب المؤخرة وانواعها وطرق علاجها

اسباب ظهور حبوب المؤخرة وانواعها وطرق علاجها، يتعرض بعض الأشخاص إلى ظهور حبوب في المؤخرة، فهذه المشكلة من المشاكل المزعجة، حيث تسبب هذه الحبوب آلام شديدة وتظهر حبوب المؤخرة نتيجة تراكم الإفرازات الدهنية والاصابة بالتهابات أو التعرض لعدوى بكتيرية، فمن المهم عدم العبث بهذه الحبوب حين ظهورها واستخدام العلاج المناسب لها، إلى جانب ذلك من المهم المحافظة على النظافة الشخصية ويمكن علاج حبوب المؤخرة من خلال استخدام خل التفاح وخل جوز الهند.

اسباب ظهور حبوب المؤخرة وانواعها وطرق علاجها

أشكال حبوب المؤخرة

تختلف أشكال حبوب المؤخرة وذلك تبعًا لاختلاف نوعها، كما أن الأنواع تختلف طبقًا لأسباب الإصابة بها سواء تراكم البكتريا أو المشكلات الصحية، ومن أشهر أشكال تلك الحبوب:

البثور الحمراء الصغيرة

  •  تظهر الحبوب  الحمراء الصغيرة في الغالب بسبب زيادة إفراز العرق بالمنطقة مما يؤدى لتراكم البكتريا والفطريات الضارة.
  •  وهذا ما يجعل لون الحبوب أحمر وملتهبة.
  •  من المهم عدم استخدام المستحضرات الصلبة لتقشير الحبوب فهذا يؤدى لزيادتها وانتشارها بكافة المنطقة.

الدمامل

  •  يسبب انتشار البكتريا في فصل الصيف الحار ظهور الدمامل المدببة التي تحتوى على الصديد وهو بالطبع أمر شديد الخطورة.
  • تجعل الشخص يشعر بالانزعاج وعدم الشعور بالراحة عند الجلوس أو القيام المفاجئ.

الهربس

  •  رغم أن الهربس يظهر بكثرة على الشفتين، لكن من الممكن ظهوره في المؤخرة.
  •  وذلك في الغالب بسبب لمس شخص مصاب به، إذ إن الهربس مرض تناسلي معقد.
  • كما قد ينتشر أيضًا بسبب الجلوس على حواف قاعدة حمام غير نظيف.
  •  تصاحب الهربس الكثير من الآلام الصعبة مثل التقيحات والهرش الذي يصل لحد الخدوش.
  •  لذا لابد من زيارة الطبيب فوراً عند الإصابة به منعا لانتشاره بأجزاء أخري في الجسم.

آثار حبوب المؤخرة

بالإضافة إلى الآثار النفسية السيئة التي قد تخلفها تلك الحبوب، فقد تتباين الآثار الناتجة عن حبوب المؤخرة وذلك حسب المنطقة ونوعها، إلا أن أهم آثارها هي:

  • تسبب تلك الحبوب في الرغبة المستمرة في الحكة والهرش حول فتحة الشرج.
  • كما قد تؤدي إلى ظهور حبوب حمراء صغيرة عند المؤخرة سرعان ما تلتهب عند حكها.
  • قد تتحول الحبوب البسيطة إلى ظهور دمامل ذات رؤوس بيضاء مليئة بالصديد والسوائل الضارة.
  • بثور بنفسجية اللون تتحول إلى اللونين الأسود والبني بمرور الأيام.

علاج حبوب المؤخرة بالليمون

يعد الليمون علاجا قويا لحبوب المؤخرة، لما له من قدرة على قتل البكتريا والفطريات المسئولة عن انتشار الحبوب.

كما يعمل على تنظيف المسام بقوة مع اكسابها نعومة ونضارة.

يعمل الليمون أيضًا على الحد من الإفرازات الدهنية والتخلص من الشوائب البكتيرية عند البصيلات.

يمكنك استخدام الليمون بهذه الطريقة للتخلص من الحبوب المزعجة في المؤخرة:

المكونات

  • 1 ملعقة كبيرة من عصير الليمون.
  • ملعقة صغيرة من خل التفاح.
  • نقاط من زيت الزيتون.

طريقة الاستخدام

  • قومي بإحضار ملعقة كبيرة من عصير الليمون، ومن ثم مزج بضع نقاط من خل التفاح معها لإعطاء نتيجة قوية.
  •  ادهني الخليط على المؤخرة لمدة لا تتجاوز النصف ساعة.
  •  اشطفيها بماء فاتر به نقطتين من زيت الزيتون وذلك للحصول على نتيجة فعالة.
  •  يساعد الليمون وخل التفاح على القضاء على الحبوب وذلك بسبب أن نوعين الأحماض معًا يمكنهما قتل البكتريا السامة،

مرهم لعلاج حبوب المؤخرة

في حين عجزت الوصفات المنزلية عن علاج حبوب المؤخرة بشكل فعال أو بالنتيجة المرجوة، يمكن استخدام بعض المراهم والكريمات الطبية التي من شأنها أن تقضي على هذا الأمر، ومن أشهر تلك المراهم والكريمات ما يأتي:

  • مرهم فيوسيدين: يعد من المضادات الحيوية القوية لعلاج الحبوب بشكل نهائي، حيث يحتوى على حمض الفيوسيديك وهو له قدرة كبيرة على قتل البكتريا، يستخدم كمعقم قوي للمناطق التناسلية.
  • كريم كوادريديم: من أقوي الكريمات المطهرة والملطفة للبشرة، يستحب استخدامه لمدة شهر كامل صباحًا ومساءًا للحصول على النتيجة الملموسة، من المهم المداومة على تنظيف المؤخرة بمستحضرات طبية خالية من الكيماويات قبل تطبيقه.
  • وكريم ايزوتريتيونين: يعمل المرهم على تقليل الإفرازات الدهنية في المؤخرة ومن ثم تنظيفها بعمق، كما يعمل أيضًا على علاج الحبوب من الجذور، ينصح الأطباء الشخص المصاب بضرورة استخدامه لمدة أسبوع كامل للحصول على النتائج المطلوبة.
  • كريم فيوسكورت: يمتاز بقدرته على علاج الحبوب لكونه مضاد حيوي قوي، كما أن آثاره الجانبية محدودة للغاية، يعمل بشكل فعال على تخفيف الالتهابات والحكة وكذلك احمرار الجلد، إلى جانب أنه يقلل من التورمات والالتهابات البكتيرية.