التخطي إلى المحتوى

حقق ليل الفرنسي فوزه الأول على ملعبه في مرحلة المجموعات بدوري أبطال أوروبا لموسم 2021/2022، عندما تغلب على ريد بول سالزبورج النمساوي بنتيجة 1-0 في خامس جولات المجموعة السابعة للمسابقة.

وسجل الكندي جوناثان دافيد الهدف الوحيد في المباراة، ليكون قد سجل 11 هدفًا في أخر 12 مباراة لعبها مع ليل في مختلف البطولات.

وتقدم ليل على ملعبه في مباراة بدوري الأبطال للمرة الأولى منذ التقدم على سيسكا موسكو في سبتمبر من عام 2011.

وحقق ليل فوزه الأول على ملعبه بدوري الأبطال منذ عام 2006 عندما هزم ايك اثينا اليوناني.

وتمكن ليل من تحقيق انتصارين متتاليين في دوري الأبطال للمرة الأولى في تاريخ مشاركات النادي بالمسابقة.

وأصبح المدرب جوزلين جورفينيك – مدرب ليل – هو أول مدرب فرنسي يحصد 8 نقاط من أول 5 مباريات له مع فريق فرنسي بدوري الأبطال، منذ جيرار أولييه مع ليون في نوفمبر 2005 (13).

الفوز رفع من رصيد النادي الفرنسي إلى 8 نقاط في قمة ترتيب المجموعة، في حين تلقى سالزبورج هزيمته الثانية على التوالي ليتجمد رصيد الفريق عند 7 نقاط في المركز الثاني.

وفي الأندلس، انتزع اشبيلية فوزًا صعبًا من فولفسبورج بهدفين دون مقابل، ليحيي رجال المدرب جوليان لوبتييجي امال النادي الإسباني في بلوغ دور ال16 من المسابقة.

وسجل خوان جوردان هدفه الأول على الإطلاق في دوري الأبطال ليفتتح التهديف في المباراة لمصلحة أصحاب الأرض.

وسجل المهاجم رافا مير الهدف الثاني في الأنفاس الأخيرة من المباراة.

وأوضح الإحصائيات أن من بين أخر 35 هدفًا لإشبيلية في دوري الأبطال، 4 منهم فقط عن طريق لاعبين إسبان (سارابيا في 2018 وسوسو في فبراير 2021 بجانب هدفي جوردان ومير ضد فولفسبورج).

الفوز رفع من رصيد إشبيلية إلى 6 نقاط في المركز الثالث، في حين تجمد رصيد فولفسبورج عند 5 نقاط في المركز الأخير.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *