التخطي إلى المحتوى

احتفل مركز التنمية بسقارة، الخميس، بتخريج 117 متدرباً من جميع المحافظات، وذلك في ضوء توجيهات اللواء محمود شعراوى وزير التنمية المحلية بضرورة استثمار الطاقات البشرية وتنمية المهارات الفنية والإدارية للعاملين بالمحليات.

وقال بيان صحفي، إنه تم الانتهاء من 3 دورات تدريبية هي تنمية مهارات المديرين والعاملين في الإدارات الهندسية والشئون القانونية بالمحافظات فيما يتعلق بقانونى الإعلانات رقم 208 لسنة 2020، وقانون عمل وحدات الطعام المتنقلة رقم 92 لسنة 2018، ودورة أساسيات الحاسب الآلى، ودورة إعداد المدربين الأساسية TOT، ومن المقرر أن تقوم الوزارة بالاستفادة من خريجى هذه الدورة في العمل كمتدربين لبعض الدورات التي سيتم تخصصهم فيها سواء في مركز تدريب التنمية المحلية بسقارة أو مراكز تدريب المحافظات.

ويواصل مركز التنمية المحلية بسقارة خطتة التدريبية للعام المالي الحالى، حيث ينفذ المركز الأسبوع المقبل وهو الأسبوع التدريبي رقم15 عدد 5 دورات تدريبية هي: تصميم الجرافيك والانفوجراف، وتصميم الشبكات، ولغة انجليزية مستوى مبتدىء ،وتنمية مهارات القيادات في مجال إدارة الازمات وإدارة الفعاليات الاعلامية، وإدارة المخاطر واستمرارية الاعمال يستفيد من هذه الدورات229 متدرباً .

وأكد اللواء محمود شعراوى أن الوزارة تعمل على تدريب كوادر الإدارة المحلية من خلال الذراع التدريبي لها بسقارة بداية من نواب المحافظين وحتى جميع العاملين بالدرجات الوظيفية والإدارية بالمحافظات من رئيس مركز وحى ومدينة وصولاً إلى رئيس الوحدة المحلية القروية وجميع الإدارات والقطاعات المستهدفة، مشيراً إلى أن الخطة التدريبية الحالية لمركز التنمية المحلية بسقارة تتطلع إلى إعداد كوادر محلية قادرة على تلبية احتياجات مجالات العمل ومواكبة التطورات والتغيرات السريعة التي تحدث فيها مما يُمثل أهمية كبيرة نظرا لما يُهيئه التدريب للموظف من معارف واكتساب مهارات جديدة يتطلبُها العمل، وزيادة قدرته على التعرف أفضل الحلول للمُشكلات ويساهم ذلك في تقديم الخدمات بصورة افضل وانجازها في أسرع وقت ممكن للمواطنين.

وأشار اللواء محمود شعراوى إلى تنفيذ 52 دورة تدريبية على مدار 14 اسبوع استفاد منها أكثر من 2000 متدرباً من جميع المحافظات تضمنت الدورات عدداً من الموضوعات من بينها الإصلاح الإدارى والمراكز التكنولوجية ومراكز خدمة المواطنين واللغة الإنجليزية وتطوير قيادات العمل التنفيذى من السيدات العاملات بالمحليات والوظائف الإشرافية والتحول الرقمى والحاسب الآلي وتطبيقاته والوحدات المستحدثة بالوزارة والمحافظات وإعداد المدربين TOT والإعلام والتواصل المجتمعى وإدارة المشروعات والإدارة المالية وتنمية الموارد البشرية ونظم المعلومات الجغرافية GIS وحصر وإدارة أملاك الدولة وقوانين الإعلانات والمحال العامة والخطة الاستراتيجية للسكان.

وأوضح اللواء محمود شعراوى أن الخطة التدريبية الحالية تشمل تدريباً عملياً مما يساهم في تطوير المهارات والقدرات الفنيّة المرتبطة بشكل وثيق بالجانب العملي أو التطبيقي للعمل إضافة إلى تدريب سلوكي يتمثل في بناء الشخصيات القيادية وكيفية التعامل مع الآخرين وفهم الشخصيات وزيادة الوعي حول أهمية الالتزام بالقيم الجوهرية ومعايير النزاهة والشفافية.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *