التخطي إلى المحتوى

اكتشف أهالى قرية الشقر بمدينة الفشن وجود 13 حمارا مذبوحا ومسلوخ الجلد بجوار مصرف مغاغة في نطاق القرية.

وذكر مصدر تابع للوحدة المحلية لمركز ومدينة الفشن أنها لم تكن المرة الأولى التي يعثر فيها أهالى الفشن على حمير مذبوحة.

تلقى اللواء طارق مشهور، مدير أمن بني سويف، إخطارا من مركز الفشن بعثور أهالى قرية الشقر على عدد من الحمير مسلوخة الجلد بجوار أحد المصارف الزراعية بالقرية.

انتقلت الأجهزة المعنية، وجرى رفع تلك الحمير وإلقاؤها في المدافن الصحية، وتحرير محضر إثبات حالة بالواقعة، ويكثف رجال المباحث جهودهم لضبط هوية مرتكبي الواقعة.

من جانبه، أوضح الدكتور عصام يحيي، مدير عام الطب البيطري أنه لا يجوز ذبح الحمير إلا بإشراف الطب البيطري، ويجري ذلك من أجل إطعام الحيوانات بحديقة الحيوان، مشيرا إلى قيام البعض بذبح الحمير وسلخ جلودها لتصديرها مقابل مبالغ كبيرة لإحدى دول شرق آسيا، لاستخدامها في تصنيع المنشطات الجنسية وغيرها من الصناعات.

وفي أغسطس الماضي، عثر أهالى قرية طلا التابعة لدائرة المركز على حمير مذبوحة ومسلوخة الجلد أيضا بجوار أحد مصارف القرية.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *