التخطي إلى المحتوى

بدأت وزارة النقل والمواصلات تنفيذ خطة شاملة لتطوير الطريق الدولي الساحلى الذي يبلغ طوله من بورسعيد إلى السلوم 780 كم، حيث يتم رفع كفاءة الطريق ب في إطار خطة شاملة تم وضعها لتطوير الطريق الدولي الساحلي بدءاً من أول يوليو الماضي ليصبح 5 حارات بكل اتجاة منها 2 حارة للرصف الخرساني يخصص للشاحنات لمواجهة زيادة عدد الشاحنات على الطرق والحمولات الثقيلة لكونه الطريق الرئيسي للموانئ البحرية المصرية على البحر المتوسط وكذا المناطق الصناعية في بورسعيد ودمياط الجديدة وجمصة ومطوبس بكفر الشيخ والمدن الجديدة مثل دمياط الجديدة والمنصورة الجديدة ورشيد الجديدة.

وشهدت أعمال تنفيذ توسعة الطريق في المنطقة الواقعة بدمياط ما بين جمصة وبورسعيد، وضع علامات بعرض الطريق بصورة مخالفة مما يتسبب في وقوع الضرر على مواطنين حسب قولهم، مما دعا وزارة النقل لتكليف لجنة برئاسة اللواء خالد مبارك، مساعد الوزير للمشروعات، لمراجعة شكاوى الناس وبحث حلها في ضوء التصميم السابق لوزارة النقل.

يقول محمود أبوالهدى، احد المتضررين، فوجئت بوضع علامة إرشادية على منزلى الذي يبتعد عن الطريق 12 مترا وهو حرم الطريق الساحلى الدولى وفوجئت انهم سيزيلون منزلى بالكامل لأنهم يريدون إخلاء 34 مترا من الاتجاه الذي يقع فيه منزلى دون المساس بالاتجاه الآخر من الطريق، وطلب تشكيل لجنة على الطبيعة والعودة للمخطط الأصلي للطريق والتصميم الفعلي، الذي ينص على 16 مترا من كل اتجاه، مشيدا بتجاوب المسئولين المعنيين معهم .

وأوضحت نها حافظ، إحدى المتضررين، إن شقى عمرها سيضيع وسيتم إزالة منزلها الذي يبعد عن حرم الطريق 12 مترا، لكى يتم توسعة الطريق بعرض 34 مترا من الجانب الذي يقع فيه منزلها

ويضيف محمود شاهين احد المتضررين، انه فوجئ بتغيير تصميم الطريق مما سيؤدى لعمل منحنيات بالمخالفة لتصميم الطريق الذي ينص على عمل حارات خرسانية للنقل الثقيل بعرض 12 متر قد تصل إلى 16 مترا من كل جانب للحفاظ على مسار الطريق.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *