استدعاء 2701 سيارة لإصلاح عيوب تصنيعية

استدعاء 2701 سيارة لإصلاح عيوب تصنيعية
استدعاء 2701 سيارة لإصلاح عيوب تصنيعية

أعلنت وزارة الاقتصاد، أمس، عن إطلاق أربع حملات لاستدعاء 2701 سيارة من علامات تجارية مختلفة، تشمل: «تويوتا»، و«نيسان»، و«لاندروفر»، و«هوندا»، وذلك لإصلاح عيوب تصنيعية.

وأوضحت الوزارة أن الحملة الأولى تشمل 2070 سيارة «تويوتا» من طراز «كورولا» المصنعة بين عامي 2007 و2010، بالتعاون مع شركة الفطيم للسيارات الوكيل المحلي المستورد لسيارات «تويوتا» و«لكزس» في الدولة.

وبينت الوزارة أن الاستدعاء يرجع إلى أن السيارات المشمولة بالحملة مجهزة بنافخ هواء الوسادة الهوائية من نوع «تاكاتا» من جهة الراكب، والتي من الممكن أن يكون تم تجميعها دون استخدام ألواح تعزيز الاشتعال، حيث إنه في هذه الحالة وعند حدوث تصادم، قد لا تنشر الوسادة الهوائية للراكب بشكل كامل، ما قد يزيد خطر الإصابة.

أما حملة الاستدعاء الثانية، فأفادت الوزارة بأنها تتعلق باستدعاء 555 سيارة «نيسان» من طراز «نفارا»، موديلات سنوات 2013-2018، وذلك بالتعاون مع الشركة العربية للسيارات، وشركة المسعود للسيارات موزعي سيارات «نيسان» في الدولة.

وأشارت الوزارة إلى أنه تم إطلاق هذه الحملة بعد التواصل مع شركة «نيسان الشرق الأوسط»، بعدما تبين أنه في بعض المركبات هناك احتمال ألا يعمل نظام الوسائد الهوائية من نوع «تاكاتا» للسائق والركاب كما ينبغي، وذلك بسبب تأثير الرطوبة وارتفاع درجات الحرارة، لذلك قررت الشركة الكشف واستبدال وحدات التحكم للوسادة الهوائية لتلك السيارات بأجزاء أخرى، إذا لزم الأمر دون تحميل المستهلكين أي نفقات.

ووفقاً لوزارة الاقتصاد، شملت حملة الاستدعاء الثالثة 57 سيارة «لاندروفر إيفوك» موديل 2020 على مستوى الدولة، وذلك بالتعاون مع شركة الطاير للسيارات الوكيل المحلي المستورد لسيارات «لاندروفر» في الدولة وشركة «بريميير موتورز» الوكيل الرسمي لسيارات «لاندروفر» في أبوظبي.

وأوضحت الوزارة أن الاستدعاء يستهدف استبدال المصهر «الفيوز» الخاص بنظام غسيل الزجاج الأمامي والخلفي.

كما أعلنت الوزارة عن حملة استدعاء رابعة تضم 19 سيارة «أوديسي» موديل 2018 من «هوندا»، بسبب إمكانية وجود بعض المكونات الميكانيكية في مزلاج الباب الآلي الجرار الخلفي، التي قد تميل للالتصاق، ويمكنها أن تمنع المزاليج الأمامية والخلفية من الإغلاق على خطافات الباب بأمان، وقد يفتح بشكل غير مقصود أثناء عمل المركبة.

طباعة فيسبوك تويتر لينكدين Pin Interest جوجل + Whats App

السابق الجزايرلي من باريس: الصناعات الغذائية المصرية واعدة وجاذبة للاستثمارات الدولية الجزايرلي من باريس: الصناعات الغذائية المصرية واعدة وجاذبة للاستثمارات الدولية
التالى باحث اقتصادي: أسعى لحل المشاكل التصديرية للرمان في أسيوط