فضل يوم الجمعة

فضل يوم الجمعة

فضل يوم الجمعة ، لا يمكن حصره في نقاط محددة فقط ، دون غيرها ، فهو يوم مبارك ، يعد عيدًا أسبوعيًا ، للإسلام  والمسلمين ، يوم نتقرب فيه إلى الله ، جل علاه ، ويتوجب علينا ألا نفرط فيه ، ونمضيه هباءًا مهما كان .

فضل يوم الجمعة

فضل يوم الجمعة

  • يقول الحبيب المصطفى ، صلوات ربي ، وتسليماته عليه ، في حديث شريف : ” إن من أفضل أيامكم ، يوم الجمعة ، فيه خلق الله آدم ، وفيه قبض ، وفيه النفخة ، وفيه الصعقة ، فأكثروا علي من الصلاة فيه ، فإن صلاتكم معروضة علي ” .
  • وقد قال النبي الكريم ، محمد ، صلى الله عليه وسلم ، في حديث نبوي شريف آخر : “خير يوم طلعت عليه الشمس ، يوم الجمعة ، فيه خلق آدم ، وفيه أدخل الجنة ، وفيه أخرج منها ، ولا تقوم الساعة ، إلا في يوم الجمعة ” .
  • اختص المولى ، سبحانه سبحانه وتعالى ، هذا اليوم بالذات ، أي يوم الجمعة المبارك ، بصلاة الجمعة ، وقد جعلها من ضمن أفضل الصلوات ، على الإطلاق ، حيث قال الله ، جل علاه ، في كتابه العزيز : ” يا أيها الذين آمنوا إذا نودي للصلاة من يوم الجمعة فاسعوا إلى ذكر الله وذروا البيع ذلكم خير لكم إن كنتم تعلمون ” .
  • لقد جعل الله تبارك وتعالى ، الحفاظ على تأدية صلاة الجمعة ، سببًا كافيًا ، حتى يتم تكفير جميع الذنوب ، وكافة الآثام ، من غير الكبائر ، وقد ورد في حديث نبوي شريف ، أن النبي ، صلى الله عليه وسلم ، قد قال : ” الصلوات الخمس ، والجمعة إلى الجمعة ، ورمضان إلى رمضان ، مكفرات ما بينهن إذا اجتنب الكبائر ” .
  • لصلاة الفجر ، في يوم الجمعة بالتحديد ، انفراد ، وتميز خاص ، لا سيما إن كانت في جماعة ، حيث أن لها فضل كبير ، حيث قال الحبيب المصطفى ، عليه الصلاة والسلام : ” أفضل الصلوات عند الله ، عز وجل ، صلاة الصبح يوم الجمعة، في جماعة ” .
  • حتى أن المسلمين ممن يموتون في يوم الجمعة ، أو ليلة الجمعة ، يتسمون بالوقاية من فتنة ، وعذاب القبر ، مما يدل على مكانة ، وفضل هذا اليوم المبارك عند الله ، سبحانه وتعالى ، عظيم الرحمة ، والمغفرة ، التي تشمل عباده ، وقد أتى في حديث شريف ، أن الرسول ، صلى الله عليه وسلم ، قد قال : ” ما من مسلم يموت يوم الجمعة ، أو ليلة الجمعة ، إلا وقاه الله ، تعالى ، فتنة القبر ” .